قاصر يشقّ بطن ستيني بمنجل وسط ضيعة فلاحية ضواحي تارودانت

حرر بتاريخ من طرف

إهتزت جماعة سيدي بوموسى وبالتحديد دوار “الدويوير الغابة” قيادة عين شعيب دائرة أولاد تايمة بإقليم تارودانت، زوال أمس الإثنين 04 فبراير الجاري، على وقع جريمة بشعة بطلها شاب قاصر يبلغ من العمر حوالي 17 سنة، أقدم على طعن رجل ستيني بمنجل على مستوى البطن.

وأفادت المصادر، ان الجاني والضحية، كانا يشتغلان معا بإحدى الضيعات الفلاحية بالمنطقة المذكورة، حيث كانا يقومان بحصد محصول “الفصة”، قبل أن يدخلا في تشابك بالأيدي تحول إلى شجار عنيف، أخذ معه الجاني “المنجل” الذي كان بيده ليوجه به طعنة غادرة للرجل الستيني، متسببا له في جرح غائر ونزيف حاد على مستوى البطن، تاركا إياه مدرجا في دمائه، ويلوذ بالفرار إلى وجهة مجهولة.

وأضافت المصادر ذاتها، أن بعض العمال الذين كانوا بمحيط مسرح الجريمة، هرعوا إلى عين المكان بعد سماع صراخ الضحية، وربطوا الاتصال بعناصر الدرك الملكي والوقاية المدنية الذين حلوا على الفور بمكان الجريمة، ليتم نقل الضحية في حالة جد حرجة بين الحياة والموت صوب مستعجلات المستشفى الإقليمي بتارودانت.

وأوضحت المصادر نفسها، أن عناصر الدرك الملكي تمكنت من توقيف الجاني، بعد عملية تمشيطية واسعة رفقة عون السلطة بدوار عين صداق بجماعة سيدي بوموسى، حيت تم وضعه تحت تدابير الحراسة النظرية لتعميق البحث معه بخصوص القضية، في انتظار تقديمه أمام أنظار العدالة لتقول كلمتها فيه،  كما تم حجز اداة الجريمة “المنجل”.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة