قائد يتحدى القضاء ويشق طريقا وسط أرض فلاحية ويعتقل صاحبها بالسراغنة

حرر بتاريخ من طرف

تفاجأ أول أمس الأربعاء، صاحب بقعة أرضية وابنه بدوار “العزابة” التابع للنفوذ الترابي لجماعة أولاد مسعود بإقليم قلعة السراغنة، باستعانة قائد قيادة ولاد بوعلي الواد التابعة لدائرة بني عامر، رفقة أعوانه وأفراد من القوات المساعدة بجرّافة لفتح طريق في أرضه، وذلك في تحد لقرار المحكمة.

وحسب مصادر كشـ24 فإن صاحب الأرض وابنه تدخلا من أجل تنبيه رجل السلطة المذكور إلى أن القضاء قضى بأن أرضهما لا يشملها المسلك الطرقي، وأدليا بجميع الوثائق التي تؤكد صحة أقوالهما وضمنها حكم محكمة الاستئناف الذي حسم القضية.

وأضافت المصادر ذاتها، أن القائد المذكور لم يأبه للحكم القضائي الذي توصلت الجريدة بنسخة منه، وأصرّ على فتح تلك الطريق بالقوة وصرخ في وجه صاحب الأرض قائلا ” طز فيك أنت ومحكمة الاستئناف” قبل أن يعمد إلى اعتقال صاحب الأرض وابنه وقام بتسليمهما واحالتهما على المركز الترابي للدرك الملكي بني عامر كازيط بدعوى “عرقلة مسعاه” وأدلى بشهود هم طرف في النزاع.

إلى ذلك تم الاحتفاظ بالموقوفين رهن تدابير الحراسة النظرية، بأمر من النيابة العامة المختصة، في انتظار عرضهما أمام وكيل الملك بقلعة السراغنة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة