قائد بتيفلت يعتدي على صحفيي الأمازيغية بالضرب

حرر بتاريخ من طرف

تعرضت الصحفية سعاد وصيف، والمصور محمد بوالجيهال عن قناة الأمازيغية، الثلاثاء، لاعتداء بالضرب والسب، من طرف قائد الملحقة الثالثة بمدينة تيفلت، وذلك أثناء مزاولة عملهما.

وكان الطاقم، في مهمة تصوير روبورتاج للقناة الأمازيغية، عن تزويد الأسواق بالمواد الاستهلاكية بإقليم الخميسات، تحديدا بمدينة تيفلت، في ظل جائحة كورونا قبل ان يتدخل القائد الذي بدأ يصرخ ويطلب توقيف التصوير على اعتبار أنه من يمنح الترخيص في المنطقة، ليقوم بعد ذلك بصفع الصحفية مرتين ويقوم بدفعها وهي حامل.

زميلها المصور الصحافي لم يسلم هو الآخر من شطط هذا القائد، حيث اعتدى عليه أيضا جسديا وأمطره بكلمات ساقطة، وهو يأمره بإيقاف التصوير، قبل أن يعمد إلى مصادرة الكاميرا ومحاولة تكسيرها، مما تسبب له في جروح على مستوى اليد أثناء محاولة استرجاع الكاميرا.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة