في انتظار حسم الوجهة..شباط يقرر تجميد أنشطته في الأحياء الشعبية بفاس

حرر بتاريخ من طرف

جمد حميد شباط، الأمين العام السابق لحزب الاستقلال، جل أنشطته في الميدان، منذ أيام. وقالت المصادر إن القرار اتخذه شباط مباشرة بعد إعلان الأمين العام الحالي للحزب، نزار البركة، بأنه قرر عدم تزكية العمدة السابق لفاس لخوض الانتخابات القادمة.

وذكرت المصادر بأن شباط قرر أن يكرس مجهوداته، في الأيام الأخيرة، للرد على البركة، في “لايفات” يبثها على صفحته الفايسبوكية، وتجميع أكبر عدد من الأنصار، لتنسيق القرار الجماعي الذي يرتقب أن يعلن عنه في الأيام القادمة بخصوص وجهته.

وكان شباط منذ عودته إلى المغرب قد كثف من لقاءاته التواصلية في عدد من الأحياء الشعبية للمدينة، وأشرف على ترأس تجمعات ببعض منازل الأنصار، وزار مجموعة من الأسواق الشعبية، ومن حارات وأحياء فاس العتيقة. لكن التصريحات الأخيرة لقادة الحزب بعدم تزكيته، أوقفت هذه اللقاءات.

ويشير عدد من المتتبعين، إلى أن شباط قد يلتحق بحزب الحركة الشعبية. لكن الأمين العام السابق لحزب علال الفاسي لم يقدم أي إشارة حول هذه الوجهة. وترك التشويق حتى بين أنصاره هو السائد لحد الآن.

وكان شباط، في آخر بث مباشر له على الفايسبوك، قد صعد من انتقاداته تجاه نزار البركة، واتهمه باركاب اختلالات في تدبير ممتلكات الحزب، وفي تسيير شؤونه الداخلية.

وأجل قرار مغادرته لحزب “الميزان”، وقال إنه، سيتخذ القرار المناسب، في القادم من الأيام، إذا لم تتم تصحيح الأوضاع، في إشارة إلى قرار حل هياكل وفروع الحزب بالعاصمة العلمية والإعلان عن عدم منحه التزكية للترشح للانتخابات القادمة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة