في أول عملية لعناصر الدرك الملكي بأكفاي نواحي مراكش إيقاف ” الرويبعة “أكبر مروج للمخدرات و” كِشـ24″ تكشف تفاصيل حصرية

حرر بتاريخ من طرف

في أول عملية لعناصر الدرك الملكي بأكفاي نواحي مراكش إيقاف
كشفت مصادر خاصة ل” كِشـ24″ أن عناصر الدرك الملكي بالمركز الترابي ” أكفاي” نواحي مراكش تمكنت أمس الأحد 03 ماي 2015 من إيقاف أحد الأشخاص وبحوزته كمية كبيرة من المخدرات قدرتها مصادرنا بحوالي 350 كيلوغرام.
 
وحسب ذات المصادر، فهذه العملية الأولى من نوعها  لعناصر الدرك الملكي بعد إنشاء مركز للدرك بالمنطقة منذ أسبوعين بهذه المنطقة جاءت بعد الحملات التمشيطية الواسعة التي شنها رجال الدرك بجميع مناطق ودواوير أكفاي وأيت إيمور نواحي مراكش، تمكنوا على إثرها إيقاف بعض المستبه بهم في قضايا مختلفة، وتحرير مذكرة بحث وطنية  في حق آخرين من بينهم أكبر مروج للمخدرات والملقب ب ” الرويبعة” الذي تم إيقافه من طرف درك منطقة سيد الزوين الأسبوع الماضي، حيث تم فتح تحقيق معه فيالمنسوب إليه لتنتقل فرقة من الدرك الملكي لأكفاي بعد ذلك وتقوم بحملة تفتيشية واسعة بداخل دوار ” أيت حسن” أسفرت عن إيقاف شخص آخر بداخل منزل مهجور وبحوزته حوالي 8 أكياس حمولة كل واحدة منها مايقارب 75 كيلوغرام وبها كميات من القنب الهندي، وحوالي 30 كيسا آخر بها كميات أخرى كذلك من مخدر ” طابا”.
 
هذا وقت تم نقل الموقوف الى مركز الدرك الملكي بأكفاي وفتح تحقيق معه في المنسوب عليه، قبل عرضه على أنظار النيابة العامة بمراكش لإستكمال  باقي  إجراءات التحقيق. 
 
الحملة الواسعة التي شنها عناصر الدرك الملكي لأكفاي خلفت إرتياحا كبيرا لدى الساكنة بعد ندائاتهم المتكررة  بضرورة توفير مركز للدرك الملكي  بالمنطقة ومحاربة ترويج المخدرات التي إنتشرت بشكل كبير وأثبحت تهدد عدد من الشباب بذات المنطقة، الى جانب محاربة الجريمة بشتى أنواعها. 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة