فوضى سوق “اوريكا” تثير استياء نشطاء بالحوز

حرر بتاريخ من طرف

عبر نشطاء من اقليم الحوز بمواقع التواصل الاجتماعي عن استيائهم من الفوضى التي باتت عنوانا عريضا للسوق الأسبوعي لجماعة أوريكة.

واستغرب مهتمون من حجم الفوضى وفشل الجماعة في تدبير السوق الذي يعتبر من بين أقدم وأكبر الأسواق الأسبوعية بإقليم الحوز حيث يعيش إهمالآ كبيرآ منذ سنوات وفي ظل مجالس جماعية متعاقبة.

ويفتقد السوق للنظيم والنظافة والهيكلة ويغرق في العشوائية وسوء التنظيم واحتلال الشوارع والأمكنة المخصصة للراجلين ، ما يساهم في التكدس و الإزدحام واختلاط البضائع بالأرجل والتصاق الأيدي بالجيوب وفق تعبير نشطاء من المنطقة.

وما يزيد الوضع تعقيدا في السوق وفق المصادر ذاتها، هو دخول السيارات الشيء الذي يحيل ذلك الفضاء إلى فوضى منظمة، علما ان مرافق السوق تعاني ايضا من الإهمال وغياب شروط صحية تحمي صحة المستهلك والسكان.

ويطالب نشطاء من المصالح الجماعية المختصة، بلورة حلول ناجعة من شأنها تحديث وتطوير فضاء السوق واعطائه الاولوية، لكونه موردا رئيسيا لميزانية المجلس الجماعي، ولأنه لم يعد مقبولآ أن يبقى على حالته الراهنة متدهورآ صيفآ وشتاء مترجما سوء تنظيم مجالات الإستهلاك وغياب العرض التجاري المتجانس الموحد.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة