فوضى الإلترات تعم بلدية الݣارة و الدرك يحقق في مقتل مشجع ودادي

حرر بتاريخ من طرف

برشيد/نورالدين حيمود.

لقي شاب مصرعه على الفور، مساء الأحد، الموافق ل 15 ماي من السنة الجارية، إثر مواجهات دامية بين أنصار ومشجعي نادي الرجاء الرياضي، و فصيل رياضي محسوب على نادي الوداد الرياضي، بعد إعتراض الجماهير الرياضية الرجاوية، التي كانت قادمة من مدينة خريبݣة، من قبل مجموعة من المحسوبين على أنصار فريق الوداد الرياضي البيضاوي، وذلك على مستوى شارع محمد الخامس، ببلدية الݣارة الواقعة ضمن النفوذ الترابي لعمالة إقليم برشيد.

ووفق ما أفادت به مصادر كش 24، فإن بعض الأفراد المحسوبين على مشجعي فريق الوداد الرياضي البيضاوي، عمدوا إعتراض مشجعي فريق الرجاء البيضاوي الرياضي، ورشقهم بالحجارة والقارورات الزجاجية، قبل أن يتطور الأمر إلى مواجهات دامية بين الجانبين، نجمت عنها إصابات متفاوتة الخطورة لمجموعة من الأشخاص، نقلوا على إثرها إلى المستشفى الإقليمي، قصد تلقي الإسعافات الضرورية، فيما فارق على إثرها شخص ينتمي لفصيل نادي الوداد البيضاوي الحياة متأثرا بجروح بليغة.

وفور علمها بالخبر تدخلت القوات العمومية، لفض هذه المواجهات وتحرير حركة السير و الجولان، التي تمت عرقلتها أثناء أعمال الشغب الخطيرة، التي شهدتها مدينة الݣارة عاصمة المذاكرة، كما جرى توقيف بعض الأشخاص، يرجح الإشتباه في تورطهم في هذه المواجهات الدامية، التي نتج عنها مقتل مشجع ودادي، وإصابة العشرات بجروح بليغة.

ووفق المعطيات التي تتوفر عليها الجريدة، فقد تم الاحتفاظ بالموقوفين، رهن إشارة البحث القضائي، الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، لدى الدائرة القضائية سطات، فيما لازالت الأبحاث و التحريات متواصلة، للكشف عن ظروف وأسباب وملابسات هذه الأحداث الخطيرة، و توقيف كافة المساهمين و المشاركين المحتملين فيها، و أشارت المصادر نفسها، إلى أن مصالح الدرك الملكي بسرية برشيد، تحت الإشراف الفعلي لقائد السرية ومساعده الأول ورئيس المركز القضائي، قامت بالتدخل الفوري لإعادة الهدوء، مضيفة ذات المصادر، أنه يجري حاليا التحقيق مع الأشخاص الذين تم إعتقالهم تحت إشراف النيابة العامة المختصة، في انتظار نتائج البحث والتحقيق التفصيلي، الذي يشرف عليه الوكيل العام لدى استئنافية سطات.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة