فنانون مغاربة ينضمون لحملة “مقاطعون”.. وهؤلاء أبرزهم

حرر بتاريخ من طرف

تستمر حملة المقاطعة التي أطلقها مجموعة من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي في المغرب، وتستهدف منتجات ثلاث شركات، إذ انضم إليهم عدد من الفنانين الذين أعلنوا أنهم بدورهم مع حملة “مقاطعون”.

وتفاعلا مع الحملة المستمرة منذ بداية الأسبوع الجاري، أعلن عدد من الفنانين عبر حساباتهم الرسمية أو الخاصة، عن انضمامهم إلى جموع المقاطعين.

وقالت الفنانة دنيا بطمة، في تدوينة على حسابها بالانستغرام: “نعم أنا مع حملة مقاطعون ضد الغلاء، الذي يزداد يوما بعد يوم أنا بنت الشعب بنت بسيطة من حي بسيط ولن أرضى بهذا على بلدي الجميل مقاطعة منتوجات ليست بخيانة يا عباقرة”.

المطربة لطيفة رأفت، نشرت صباح اليوم، عبر حساباتها الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي، صورة لها مع شعار المقاطعة وأرفقتها بتدوينة جاء فيها، “للشعب المغربي الحق في مطالبة سلمية لتسوية وضعيته، ولا أسمح لأحد أن يتهم الشعب المغربي بالخيانة لمجرد مقاطعة منتوجات معينة، فالمواطن حر في اختيار ما يشتريه على حسب قدرته الشرائية” قبل أن تختم مؤكدة “حتى حنا ولاد الشعب وحتى حنا كانتقضاوا”.

الفنان عصام كمال، بدوره تقاسم عبر حسابه الخاص على “فيسبوك” صورة له تحمل شعار الحملة، الذي يقول “أنا مشارك في حملة مقاطعون، معا لمحاربة الغلاء والاحتكار”.

الممثلة جميلة الهوني، كذلك غيرت صورة حسابها الشخصي على فيسبوك حيث نشرت صورة لها تحمل الشعار الذي يعبر عن تضامنها مع حملة المقاطعة.

​من جانبه، نشر المغني الشعبي، عبد العزيز الستاتي، عبر قناته على “يوتيوب”، أغنية تحمل عنوان “كلشي ولا غالي”، والتي اعتبر البعض أنها تعبير منه عن تضامنه مع الاحتجاج على غلاء الأسعار.

وكان مجموعة من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي في المغرب، قد أعلنوا منذ أيام قليلة عن حملة لمقاطعة منتجات الحليب والمياه المعدنية والمحروقات، التابعة لثلاث شركات معروفة، احتجاجا على ارتفاع الأسعار.

المصدر: وكالات

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة