فك لغز عملية سرقة خزانة حديدية إستهدفت شركة بقلعة السراغنة

حرر بتاريخ من طرف

 استطاعت عناصر الشرطة التابعة للمنطقة الإقليمية للأمن بقلعة السراغنة في ظرف عشرة أيام، من فك لعز سرقة خزانة حديدية في ملكية رجل أعمال مشهور بعد أبحاث أمنية دقيقة وميدانية قامت بها عناصر الشرطة بقيادة رئيس الضابطة القضائية وتحت اشراف النيابة العامة، إذ استطاعت الوصول إلى المتهم الرئيسي بتتبع سجل المكالمات الهاتفية لحارس المستودع الذي حامت حوله الشكوك كخيط رابط بين عناصر القضية.

وحسب مصدر موثوق فالبحث في المكالمات الأخيرة قادت الى شخص يقطن بسوق السبت بالفقيه بن صالح كآخر متصل، وبعد تحريات دقيقة تبين أن صاحب المكالمة ذو سوابق ليتم رصده واقتفاء أثره والقاء القبض عليه بعد تنسيق محكم، وبعد محاصرته أثناء التحقيق اعترف بارتكاب السرقة بمساعدة أشخاص آخرين والحارس الذي ساهم في العملية وسهل حمل الخزانة بآلة الرفع وحاول التمويه رفقة العصابة بتمثيل دور الضحية والتعرض للإعتداء ومحاولة القتل.

هذا وتعتبر هذه القضية التي شغلت السكان بالنظر إلى صاحب الشركة الذي حامت الشكوك حول مقربين في البداية، ليتبين أن الحارس الذي لم يمر على تشغيله أكثر من ستة أشهر هو المتهم الأول، وقد ساعده في العملية أحد العاملين لدى الشركة بالاضافة الى أفراد العصابة والتي تستعين بسيارات مسروقة لتنفيد عملياتها.

وقد تم استرجاع بعض المسروقات بعد اعتراف الأظناء والكشف عن مكان الخزانة المسروقة والتي كان ضمن محتوايتها وثائق وشيكات وأموال بالاضافة الى حواسيب لتغلق القضية التي تعتبر من بين أكبر العمليات التي أرقت الساكنة في انتظار الكشف عن ألغاز أخرى.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة