فضيحة اخرى تهز مصلحة الشرطة القضائية بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

فضيحة اخرى تهز مصلحة الشرطة القضائية بمراكش
بعدما كانت السباقة الى كشف مجموعة من الاختلالات والتجاوزات التي عرفتها بعض فرق الأبحاث التابعة للمصلحة الولائية للشرطة القضائية بمراكش، والتي وجهت بشأنها مجموعة من جمعيات المجتمع المدني وحقوق الانسان بالمدينة شكايات الى كل من محمد حصاد وزير الداخلية وبوشعيب ارميل المدير العام للأمن الوطني بالاضافة الى محمد الدخيسي والي امن مراكش.
 
علمت “كش24” من مصادر مطلعة ان النزيل “عبد العزيز تيبة” بالسجن المحلي بمدينة الصويرة رقم الاعتقال “67230”، وجه رسالة الى كل من وزير الداخلية، ووزير العدل والحريات، المدير العام للأمن الوطني، الوكيل العام للملك باستتئنافية مراكش، أشار فيها الى ان رئيس المصلحة الولائية للشرطة القضائية “محسن.م” بالاضافة الى بعض عناصر فرقة مكافحة المخدرات، عملوا على اختلاس حوالي طن من مخدر “الشيرا” والتي سبق للعناصر المذكورة حجز ما مجموعه (10 أطنان)، باحدى الضيعات بمنطقة أمزميز نواحي مراكش سنة 2011، لدى مهرب يحمل الجنسية العراقية رفقة مساعده المغربي المسمى (مصطفى)، وهو من ذوي السوابق العدلية في ميدان ترويج والاتجار في المخدرات.
 
وأوضح النزيل في الرسالة التي توصلت بها “كش24” انه عمل على محو بعض العلامات التي كانت بصفائح المخدر المذكور، قبل تسليمها لأحد المروجين، تحت إشراف رئيس الشرطة القضائية ومن معه بمراكش، في الوقت الذي ظل فيه العراقي يطالب بتسجيل الكمية الحقيقية للمخدرات التي تمت إحالتها على مصالح الجمارك بمراكش، مشيرا -النزيل- الى توفره على أقراص مدمجة تثبت صحة أقواله.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة