فصل طفل عن والدته وترحيله لمراكش يثير الجدل في طنجة

حرر بتاريخ من طرف

عبر مهتمون وفاعلون حقوقيون عن استغرابهم من اجراءات استثنائية تم اتخاذها في بداية الشهر الفضيل بمدينة طنجة، والتي تم خلالها تجميع مجموعة من الاطفال والقاصرين وترحيلهم صوب جنوب المملكة.

وحسب مصادر حقوقية، فإن اجراءات السلطة المندرجة في اطار الحرب الاستباقية على الهجرة السرية، شملت طفلا تم ارساله بالخطا صوب مراكش، قبل ان يربط الاتصال بوالدته في طنجة ويخبرها انه كان ضمن المرحلين من طرف السلطات، وهو الامر الذي نفته الاخيرة بعد استفسار الام عن طبيعة الاجراء.

ووفق المصادر ذاتها، فقد تمكن الطفل من تدبر امره والعودة من جديد لطنجة بعد يومين من ترحيله، وسط جدل بين المهتمين والحقوقيين حول طبيعة الاجراءات المتخدة في حق اطفال وقاصرين مرشحين للهجرة السرية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة