فاطمة الزهراء المنصوري تفتح أبواب مكتبها لجمعيات المجتمع المدني بحي سيدي ميمون

حرر بتاريخ من طرف

صباح يوم الثلاثاء 18 يونيو 2013 الماضي انعقد بالقصر البلدي بمراكش، لقاء عمل ترأسته فاطمة الزهراء المنصوري رئيسة مجلس المدينة، مع أطر وأعضاء جمعية سيدي ميمون للتنمية والتعاون، بحضور رؤساء المصالح والأقسام الجماعية، وذلك لدراسة العديد من المطالب ومناقشة المقترحات التي تقدمت بها الجمعية للرقي بحي سيدي ميمون إلى مستوى يليق بطموحات السكان والزوار على حد سواء.

ويأتي على رأس هذه المطالب قضية المنازل الآيلة للسقوط وكيفية الاستفادة من هذا البرنامج الوطني، حيث سيتم إحصاء شامل للمنازل المهددة أو التي يجب أن تخضع للترميم.
وبالنسبة لشبكة الإنارة العمومية فهي قديمة، وتسبب مجموعة من العراقيل التي تحول دون بداية الاصلاحات أو إتمام الترميمات.

مطالب أخرى تقدمت بها الجمعية، وتتعلق بمعاناة الساكنة جراء ضعف أماكن لوقوف وركن السيارات، والاختناقات المرورية خصوصا في نهاية الأسبوع، ومشكل الصرف الصحي والنظافة العامة، واحتلال الملك العمومي في بعض دروب الحي… وهي مطالب تم تعيين لجنة للعمل على معالجتها الآنية والفورية، والقيام بالتشوير الطرقي المناسب لوضعية السير والجولان بالحي، وإحداث وصباغة ممرات الراجلين، وإصلاح الانارة العمومية بزنقة السعديين.

كما سيتم إطلاع الجمعية على برنامج تبليط حي سيدي ميمون وزنقة السعديين، ضمن أشغال المجلس الجماعي التي تعتبر الآن قيد الانطلاق.
وسيتم تزويد الحي بصناديق وعلب صغيرة لجمع النفايات الغير المنزلية، وذلك بتنسيق مع الشركة المفوض لها تدبير هذا القطاع، وكذا ربط الاتصال بمندوبية وزارة الأوقاف بخصوص مسجد الحي. في حين ستقوم اللجنة بزيارة ميدانية ومعاينة دقيقة للوقوف على باقي المطالب والمشاكل المرفوعة، وإيجاد الحلول لها بتنسيق مع باقي المتدخلين والشركاء.

فاطمة الزهراء المنصوري تفتح أبواب مكتبها لجمعيات المجتمع المدني بحي سيدي ميمون

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة