فاجعة.. وفاة ثاني طفل في نفس المسبح في يوم واحد بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

عثر قبل قليل من مساء يومه الاحد 4 يوليوز على جثة طفل قاصر يبلغ من العمر 16 سنة غارقا في مسبح خاص بتراب واحة سيدي ابراهيم، اثناء اخلائه ليكون بذلك ثاني طفل يغرق في نفس اليوم بنفس المسبح .

وكان طفل يبلغ من العمر 13 سنة، قد لفظ بدوره أنفاسه الأخيرة زوال اليوم الأحد 04 يوليوز، داخل حوض نفس المسبح الخاص قرب دوار بلعكيد بتراب جماعة واحة سيدي ابراهيم بمراكش.

وحسب مصادر من عين المكان فإن غرق الطفل الذي يرجح انه لا يجيد السباحة، تسبب في استنفار كبير، حيث حلت بعين المكان عناصر الدرك الملكي و السلطات المحلية، والوقاية المدنية، وتم انتشال جثة الطفل ونقله لمستودع الاموات، وسط حالة من الصدمة فيما فتحت مصالح الدرك الملكي تحقيقا في ظروف وملابسات الحادث.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة