غضب في صفوف رؤساء الغرف بجهة فاس.. الأمين الجهوي لـ”البام” يتهمهم بـ”التبذير”

حرر بتاريخ من طرف

غضب في صفوف رؤساء الغرف المهنية بجهة فاس ـ مكناس بسبب تصريحات أدلى به الأمين الجهوي لحزب “البام” مؤخرا في لقاء حزبي، ودونها سطرا سطرا في تدوينة في صفحته الخاصة على الفايسبوك، واتهم من خلالها هؤلاء الرؤساء بـ”تبذير المال العام” و”الزبونية”.

المصادر قالت لـ”كشـ24″ إن جل رؤساء هذه الغرف تلقوا هذه التصريحات بـ”كثير من الاستهجان”، دون أن تستبعد إمكانية لجوء هؤلاء الرؤساء إلى الرد المشترك على هذه التصريحات التي اعتبرتها “مجانبة للعقل والصواب” و”المنافسة السياسية الشريفة”.

وقالت إنه كان على البرلماني محمد احجيرة أن ينظر إلى تجارب عدد من الجماعات والمجالس التي يترأسها حزب “البام” في الجهة تعاني من التبذير وسوء التسيير، بحسب تقارير المجلس الجهوي للحسابات.

وكان البرلماني احجيرة قد ترأس، يوم الإثنين الماضي (10 ماي الجاري) اجتماعا لـ”البام” حضره برلمانيون ومنسقون إقليميون ومرشحون باسم حزب “الجرار” لمجلس النواب في الانتخابات القادمة، ومنها الانتخابات المهنية.

وتحدث حجيرة عن “وضعية تخبط” توجد عليها الغرف المهنية بالجهة، واتهمها بـ”الابتعاد عن خدمة مصالح المهنيين بدون تمييز” و”بروز مظاهر التبذير المالي والإداري” و”الزبونية المتفشية بها خدمة لأجندة سياسوية ضيقة”. وقال إن هذه الغرف “لم تقدم قيمة مضافة للنسيج الفلاحي والتجاري والخدماتي والصناعي وكذلك الصناعة التقليدية”.

وأوردت المصادر بأن حزب “الجرار” لم ينجح في الانتخابات السابقة في ترأس أي غرفة مهنية، ولم يفز بمقاعد كثيرة في هذه الغرف، مقارنة بأحزاب أخرى كان لها حضور وازن. ويطمح “الجرار” بهذه الاتهامات الثقيلة إلى صنع مكان له تحت شمس هذه الغرف، وفي أوساط المهنيين.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة