عون عرضي يخنق نائب رئيس جماعة قروية نواحي مراكش ويتهمه بالنصب عليه

حرر بتاريخ من طرف

تعرض “محمد صادوق” الرئيس السابق لجماعة كماسة باقليم شيشاوة لهجوم من طرف عون عرضي، مباشرة بعد خروجه من قاعة الاجتماعات بعد انتهاء اشغال الدورة العادية للمجلس الجماعي يوم امس الاربعاء

وحسب مصادر محلية، فإن الرئيس السابق للجماعة المنتمي لحزب التجمع الوطني للاحرار، اعترض سبيله عون بالجماعة يتهمه بتسلم مبلغ خمسة الاف درهم مقابل ترسيمه كعون رسمي بجماعة كماسة، حيث احكم قبضته على الرئيس السابق للجماعة الى غاية حضور رجال الدرك الملكي بسرية مجاط ورجال القوات المساعدة

وقد اعتبر مستشارون جماعيون ان ما تعرض له زميلهم محمد صادوق النائب الاول لرئيس المجلس حاليا، والرئيس السابق لنفس الجماعة، جريمة مدبرة جاءت عقب فشل مخطط جهات ترغب في برمجة فائض الميزانية وفق رغباتها.

وحسب ذات المصادر، فإن العون المذكور، تم تعيينه كعون عرضي بالجماعة رفقة خمس من زملائه وكانوا يستفيدون من الميزانية الهزيلة الجماعة في السنوات الماضية ولم يتم تجديدها في ظل المجلس الحالي لان الجماعة تتوفر على ما يكفي من الموظفين والاعوان ولا تتحمل ميزانية الجماعة اي توظيف جديد.
 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة