عودة الحياة إلى “عين السلطان”.. مواطنون بمنتجع “إيموزار كندر” يحتجون

حرر بتاريخ من طرف

بمؤازرة نشطاء من الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بمدينة صفرو، احتج العشرات من المواطنين بمنتجع “إيموزار كندر”، يوم أمس الأحد، للمطالبة بإعادة الحياة إلى “عين السلطان”، أحد المنابع الرئيسية للمياه بالمنطقة، ومن بين المزارات الحيوية بالمنتجع.

وأكدت فعاليات حقوقية بإقليم صفرو بأن “عين السلطان” تعتبر، من جهة أخرى، مصدرا لمياه الشرب والسقي. وتساهم هذه العين في تنشيط الحركة الاقتصادية بالمنتجع، حيث تخلق فرص شغل مهمة لفئات واسعة من الساكنة.

وجرى تفويت العين لشركة خاصة. ويشير السكان إلى أن هذا التفويت أضر بمصالحهم وحقوقهم. ورغم أن الشركة قد وقعت على دفتر تحملات مع البلدية، إلا أن استفادة المنتجع من مداخل هذه العين لا يظهر له الأثر في البنيات التحتية والتجهيزات الأساسية في المنطقة.

وتعاني عدد من العيون في كل من إقليم صفرو وإيفران من النضوب. وتوجه أصابع الاتهام في جفاف هذه العيون التي تعتبر قبلة للسياح الداخلية لأصحاب الضيعات الفلاحية الكبيرة التي تستغل الفرشة المائية بشكل عشوائي ومفرط. ورغم النداءات المتواصلة لوقف نزيف هذا الجفاف، إلا أن الوضع في كل سنة يزيد في التدهور.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة