عمالة اليوسفية ترفع الفيتو وترفض ملف ترشيح وكيل لائحة حزب المصباح

حرر بتاريخ من طرف

رفضت مصلحة الشؤون الداخلية بعمالة إقليم اليوسفية، استقبال ملف ترشيح وكيل لائحة حزب العدالة والتنمية، بداعي إقامته خارج أرض الوطن، التي تستدعي وثيقة إدارية من بلد الإقامة بلجيكا، الشيء الذي فوت على حزب العدالة والتنمية المرتبة الثانية في تصنيف عملية الإيداع بعد تصدر حزب الجرار التصنيف، متبوعا بحزب ثم حزب الاتحاد الدستوري الاتحاد الاشتراكي ليحتل حزب الاستقلال الرتبة الرابعة.
 
نفس الشيء انطبق على وكيل لائحة حزب التقدم والاشتراكية، الذي ما زال لم يتقدم بتصريحه لدى المصالح المختصة بعمالة اليوسفية، والذي من المفروض فيه إحضار ذات الوثيقة المرتبطة بإقامته خارج الوطن وبالضبط بدولة إيطاليا.
 
وكشفت مصادر “كِشـ24″، بكون وكلاء اللوائح لكل من حزب الأصالة والمعاصرة، والاتحاد الدستوري، وحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، وحزب الاستقلال، وحزب الديمقراطيون الجدد وحزب جبهة القوى، قد تمكنوا وفق الترتيب أعلاه يوم أول أمس الخميس من شتنبر، من تقديم ملفات ترشيحهم بدائرة اليوسفية للمصالح المختصة بعمالة إقليم اليوسفية، وفق الضوابط القانونية التي تؤطر عملية إيداع الترشيحات، باستثناء الوافد الجديد وكيل لائحة حزب العدالة والتنمية المدير السابق للاستغلالات المنجمية بموقع الكنتور ميلود مهرية، الذي لم يفطن إلى استكمال الوثائق المطلوبة لملف التصريح بالترشح، حيث نبهته مصالح العمالة إلى ضرورة إرفاق الملف بوثيقة إدارية من بلد الإقامة على اعتبار أنه يقيم خارج الوطن.
 
هذا، وتستمر عملية إيداع الترشيحات ابتداء من  14 شتنبر 2016 إلى غاية الساعة الثانية عشرة من زوال يوم الجمعة 23 شتنبر 2016، فيما ستبتدئ الحملة الانتخابية، في الساعة الأولى من يوم السبت 24 شتنبر 2016 وتمتد إلى غاية الساعة الثانية عشرة ليلا من يوم الخميس 6 أكتوبر
2016
وجدير بالذكر، فقد كانت المعارضة البرلمانية قد طرحت هذا الإشكال في محاولة منها لتسهيل عملية إدماج الجالية المغربية المقيمة بالخارج، وضمان حقها في المشاركة في الاستحقاقات الوطنية، إلا أن حكومة بنكيران كان لها رأي آخر، ولم تتعامل مع الطرح بالشكل الذي يضمن مشاركة مغاربة العالم في تدبير وتسيير الشأن الوطني وإسماع صوتهم عبر المؤسسة التشريعية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة