علماء فلكيون يكتشفون كوكبا مثيرا يشبه “الأرض”

حرر بتاريخ من طرف

رصد المرصد الأوروبي الجنوبي “The European Southern Observatory”، كوكبا توأما للأرض، يقول عنه العلماء أنه موات للعيش والحياة البشرية ممكنة فيه.
 
المركز الأوروبي، وحسب ما نشرته صحيفة “الديلي ميل البريطانية”، قال إن الكوكب شبيه بالأرض ويدور حول بروكسيما سنتوري، أقرب نجم ثابت إلى المنظومة الشمسية.
 
درجة حرارة الكوكب الملائمة جعلت العلماء الفلكيون الأوروبيون، يتفاءلون باكتشاف حياة أخرى على كوكب الأرض الثاني، رغم أنه يوجد في غسق دائم بالإضافة إلى أنه يتلقى كمية ضئيلة من الضوء من نجمه القزم، مقارنة مع شمسنا.
 
يشار إلى أن الكوكب الجديد الذي تم اكتشافه، مازال بدون إسم حتى الآن، لكن نجمه بروكسيما سنتوري معروف إذ يوصف بالجار الأقرب للشمس، لأنه لا يبعد إلا بحوالي 4 سنة ضوئية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة