عضة كلب مسعور تقتل طفلا.. ووزارة الصحة توضح

حرر بتاريخ من طرف

لقي طفل يبلغ من العمر 8 سنوات مصرعه، صباح يومه الجمعة 20 يوليوز الجاري، بعد تعرضه لعضة كلب مسعور بداية الشهر الجاري، بدوار امكرول التابع لجماعة وقيادة تروال بإقليم وزان،وجرى نقله في حالة حرجة إلى مستوصف محلي ثم إلى مستشفى الزهراوي قبل توجيهه إلى مستشفى محمد الخامس بمدينة شفشاون دون أن تفلح التدخلات الطبية في إنقاذ حياته.

وحسب مصادر متطابقة، فإن الطفل الذي كان يلعب أمام بيته فاجئه كلب مصاب بالسعار وقام بعضه، مشيرة إلى أنه تم نقل الطفل على وجه السرعة إلى المستوصف المركزي بتروال قبل أن ينقل إلى مستشفى أبو القاسم الزهراوي بوزان الذي كان يفتقد للتجهيزات الطبية اللازمة، قبل أن يتم توجيهه إلى مستشفى محمد الخامس بمدينة شفشاون حيث لفظ أنفاسه الأخيرة.

وأوضح مصطفى عادل، المندوب الإقليمي لوزارة الصحة في تصريح صحفي”أن مستشفى وزان قدم العلاجات الضرورية التي تطلبتها حالة الطفل المتوفى، حيث قدمت له الحقنة الأولى من التلقيح 0، ثم الحقنة الثانية 14، غير أن الحقنة الثالثة 28 اضطرتنا إلى إحالته على مستشفى شفشاون”.

وأضاف المتحدث ذاته “أنه لا يمكن التأكيد على أن الوفاة بسبب السعار، ذلك أن التحاليل المخبرية هي التي تكشف إذا ما كانت الوفاة بسبب السعار أو السحايا، أو مرض عضوي تزامن مع عضة الكلب”، مشيرا إلى أنه كإجراءات احترازية “قامت المندوبية الإقليمية بمدينة شفشاون بتلقيح أكثر من 10 شخص ضد داء الكلب”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة