عصابة لـ”السماوي” تسقط في مدينة الحاجب.. الضحية سيدة برفقة طفل توحدي

حرر بتاريخ من طرف

أطاحت عناصر الدرك بنواحي مدينة الحاجب بعصابة لـ”السماوي” عرضت سيدة كانت برفقة طفل لها يعاني من التوحد للنصب والسرقة.

وقالت المصادر إن مصالح الدرك الملكي بمركز بودربالة التابع لسرية الحاجب، تمكنت من توقيف أحد أفراد هذه العصابة، وذلك بناء على شكاية تقدمت بها الضحية، وقالت فيها إنها تعرضت لسرقة 3 دمالج من الذهب، بينما لا يزال البحث جاريا من أجل توقيف الأشخاص الآخرين الذين تم تحديد هوياتهم.

وأشارت المشتكية إلى أنها تعرضت، نهاية شهر نونبر الماضي، للسرقة باستعمال “السماوي”، عندما كانت تنتظر وسيلة نقل توصلها إلى منزل أحد أفراد أسرتها بدوار “أيت عقى”. وأوقف أفراد العصابة سيارة كانوا يستقلونها، ووعدوها بإيصالها إلى وجهتها، قبل أن يعرضوها للسرقة.

وجرى توقيف السيارة في إحدى نقط المراقبة التابعة للدرك بمنطقة المهاية نواحي مكناس، لكن السائق تمكن من الفرار. وتبين من خلال المعطيات بأن السيارة التي كانت العصابة تستعين بها هي سيارة كراء. وبتنسيق مع مصالح الشرطة بولاية أمن فاس، تم توقيف السائق.

وقررت النيابة العامة متابعته في حالة اعتقال، وأمرت بإحالته على السجن المحلي تولال، في انتظار توقيف المتهمين الآخرين في هذه الشبكة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة