عصابة تحرض القاصرين المغاربة على السرقة بفرنسا

حرر بتاريخ من طرف

مثل يومه الثلاثاء 09 فبراير الجاري، أمام محكمة الجنايات بمدينة بوردو الفرنسية، ستة أشخاص، هم حارس وشركاؤه، من أجل ارتكابهم لجنح تحريض قاصرين مغاربة وجزائريين على ارتكاب أعمال سرقة.

و حسب غيوم بويغرينييه، نائب المدعي العام في بوردو، فإن “هذه المحاكمة تعتبر القضية الأولى من هذا الحجم التي تبت فيها محكمة بوردو”.

وتم توقيف العديد من الأشخاص خلال الشهر الجاري، وذلك بناء على نتائج تحقيق قضائي أمر به مكتب المدعي العام في بوردو في يناير من العام الماضي، ضمنهم المسمى “عزيز إل”، 28 عامًا، والذي يعتبر رئيس الشبكة متخصصة في ارتكاب السرقات.

وكشف نائب المدعي العام، عن العثور خلال اعتقال “عزيز.ال” على مجموعة كاملة من العناصر عبارة عن دلائل تؤكد عمليات السطو والسرقة، مشيرا إلى أن المتهم الرئيسي اعترف بتحريضه مجموعة من القاصرين المغاربة والجزائريين غير المصحوبين على ارتكاب أعمال السرقة، متحدثا عن شباب يتصرفون كوسطاء بينه وبين القاصرين.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة