عشريني يٌفجِع أسرته ليلا وينتحر شنقا بأكادير

حرر بتاريخ من طرف

أمسى ساكنة حي الداخلة بمدينة أكادير على وقع فاجعة بعد إقدام شاب في العشرينيات من العمر على الإنتحار.

وبحسب مصادر، فإن الشاب البالغ من العمر نحو 25 عاما، عمد ليلة أمس الثلاثاء 24 شتنبر الجاري، في غفلة من أسرته إلى شنق نفسه بواسطة حبل.

وفور علمها بالخبر، حلت السلطة المحلية وعناصر الشرطة القضائية و العلمية بعين المكان، حيث تم نقل جثة الهالك إلى مستودع الأموات بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير، بتعليمات من النيابة العامة بالموازاة مع فتح تحقيق حول الدوافع التي قد تكون وراء إقدام الهالك على الإنتحار.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة