عدد كبير من الإعتداءات التي نفذها سجناء في حق الموظفين

حرر بتاريخ من طرف

كشفت احصائيات صادرة عن المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج أرقاما صادمة، تبين حجم العنف المادي الصادر عن السجناء في حق الموظفين، وبين السجناء أنفسهم، داخل المؤسسات السجنية المغربية.
 
وسجلت المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج في الاحصائيات ذاتها أن حالات اعتداء السجناء على الموظفين في مختلف المؤسسات السجنية، خلال العام الجاري، بلغت 164 حالة، وذلك إلى غاية متم شهر شتنبر الماضي، فقط.
 
ونبهت مندوبية محمد صالح التامك إلى أن حالات الاعتداء على الموظفين في المؤسسات السجنية شهدت ارتفاعا بالمقارنة مع العام الماضي، بعدما سجلت أن هذه الأخيرة بلغت حالات الاعتداء فيها على موظفي إدارة السجون ما لا يقل عن 110 حالات.
  أما عدد حالات اعتداء السجناء على أنفسهم بمختلف أنواع الاعتداء المادي، فبلغت، خلال العام الجاري، ما لا يقل عن 1266 حالة، ولا تزال الحصيلة مرشحة إلى الارتفاع بحلول نهاية العام، في مقابل 1712 حالة اعتداء سجلتها المندوبية العام الماضي.
 
وبلغت حالات الاعتداء المتبادل بين السجناء بالشجار بكلام نابي، والضرب، والجرح، خلال العام الجاري، وإلى متم شهر شتنبر الماضي، 3765 حالة، إذ سجل هذا النوع من الاعتداءارتفاعا مقارنة مع العام الماضي، الذي عرف 3407 حالة اعتداء.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة