عبد الرفيع الجواهري يحمل جمهور آسفي إلى أجواء ” القمر الأحمر”، و”راحلة”

حرر بتاريخ من طرف

عبد الرفيع الجواهري يحمل جمهور آسفي إلى أجواء
وألقى الجواهري، الذي استضافته مدينة الثقافة والفنون بآسفي بمناسبة المعرض الجهوي للكتاب الذي تنظمه وزارة الثقافة من 13 إلى 18 دجنبر الحالي، مجموعة من قصائده المغناة التي راكمها منذ أكثر من ثلاثين سنة وعلى رأسها قصيدة “القمر الأحمر” و”راحلة”، وذلك بمصاحبة الفرقة الموسيقية “جسور” برئاسة عازف العود عبد الحق ورادي. كما ألقى الجواهري مجموعة من القصائد التي تتصدر دواوينه الشعرية المتنوعة من بينها “وشم في الكف” و”شيء كالظل” و”كأني أفيق” و”الربسوديا الزرقاء” والتي تختزل مضامين تتنقل ما بين ماهو فني وأدبي وما هو سياسي وحقوقي واجتماعي تعبيرا عن مراحل من التحولات التي عايشها الشاعر، كما هو الحال في قصائد “كازابلانكا” و”رأيت السيف في يد من أحب” و”يكفيني أنك أنت حبيبتي” و”المخبر”. وعبر الجواهري في كلمة خلال هذه الأمسية الشعرية عن سعادته للعودة إلى مدينة آسفي بعد غياب استمر نحو عقدين من الزمن منوها بالتطورات التي أصبحت تعرفها المدينة على مستوى بنياتها وأنشطتها الثقافية ومساهماتها التاريخية في التحولات التي يشهدها المغرب اليوم.

وعرف جواهري الذي يزاول مهنة المحماة بانشغاله بأكثر من مجال حيث سبق له أن ترأس اتحاد كتاب المغرب خلال التسعينيات من القرن الماضي وهو نائب برلماني سابق عن مدينة مراكش وأحد مؤسسي المنظمة المغربية لحقوق الإنسان وتدرج في مواقع المسؤولية بحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية ويعتبر أحد رواد الكتابة الساخرة في الصحافة المغربية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة