عاجل: وفاة الضحية الثانية في حادثة السير المروعة بطريق أوريكا

حرر بتاريخ من طرف

علمت كشـ24 من مصادر موثوقة، أن الضحية الثانية لحادثة السير المروعة التي وقعت بين الطريق الرابطة بين مراكش وأوريكا على مستوى جماعة تسلطانت قد لفظ انفاسه الاخيرة، قبل قليل من ليلة السبت 22 شتنبر الجاري، بعدما تم نقله على وجه السرعة في حالة حرجة إلى قسم العناية المركزة بمستشفى ابن طفيل بمراكش.

وسبق ان فارق الحياة الضحية الاول بذات الحادثة، قبل لحظات عشية يومه السبت إثر حادثة سير مروعة وقعت على مستوى الطريق الرابطة بين مراكش وأوريكة على مستوى جماعة تسلطانت التابعة لعمالة مراكش.

وحسب مصادرنا، فإن الشاب الذي كان على متن دراجة نارية من نوع سـ90 رفقة زميله اصطدم بقوة بسيارة  Bmw كانت قادمة من الاتجاه المعاكس، لفظ على إثرها أنفاسه الأخيرة على الفور.

وقد حلت عناصر الدرك الملكي بعين المكان وفتحت تحقيقا في ملابسات الواقعة، ونقل إلى المصاب في حالة خطير إلى مستشفى ابن طفيل لتلقي العلاج قبل أن يلقى حتفه بقسم المستعجلات فيما نقلت جثثي الهالكين لمستودع الاموات بمراكش لاخضاعها للتشريح الطبي.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة