عاجل: استئنافية ورزازات تدين “حميد مجدي” النقابي والموظف بعمالة قلعة السراغنة بـ 6 أشهر حبسا نافذا

حرر بتاريخ من طرف

عاجل: استئنافية ورزازات تدين
قضت محكمة الإستئناف بمدينة ورزازات صباح يومه الثلاثاء 30 شتنبر من الشهر الجاري، بالحكم على  النقابي والقيادي بالحزب الإشتراكي الموحد “حميد مجدي”، بستة أشهر نافذة مع غرامة مالية قدرها 5000درهم، و هو نفس الحكم  الذي شمل رفيقه  بوسلهام نصري.

وكانت محكمة الاستئناف بورزازات، أصدرت حكمها يوم الثلاثاء 6 ماي المنصرم، على نقابيي الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، حميد مجدي بسنة سجنا نافذاً و500 درهم غرامة مالية، وعمر اوبوهو و بوسلهام نصري بستة أشهر نافدة وغرامة مالية بقيمة 500 درهم لكل واحد منهما، فضلاً عن أحكام بالسجن بستة أشهر نافذة في حق خمس أعضاء آخرين، وذلك بتهم تتعلق الضرب والجرح والتهديد وإحداث الضرر، في إطار ملف يعرف توتراً بين أصحاب الطاكسيات الكبيرة والطاكسيات الصغيرة، بدأ منذ دجنبر 2011، سبق للمحكمة الابتدائية بورزازات أن برأت النقابيين المعنيين فيه.

 
و يعتبر حميد مجدي  صاحب أكبر عدد من المتابعات السياسية بالمغرب،حيث يتابع بإحدى عشر ملفا سياسيا حرك في حقه ثلاثة ،و مازالت تنتظره 8 ملفات أخرى، ويعتبر رفاقه أن دينامكيته التي تأتي في سياق فضح الفساد بمدينة ورزازات كان وراء متابعاته،خصوصا أنه يعتبر أول مغربي يستطيع تأسيس مكتب نقابي بعمالة ورزازات.
 
و يذكر أن حركة الشبيبة الديمقراطية التقدمية المعروفة اختصارا بـ”حشدت”،الذراع الشبيبي للحزب الإشتراكي الموحد، قامت يوم السبت 27 شتنبر، بتكريم “حميد مجدي” بمعية مناضلين يساريين آخرين، بمدينة مراكش في إطار ملتقاها الوطني الأول حول الإعتقال السياسي.
 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة