عاجل: احتجاجات بسيد الزوين نواحي مراكش للمطالبة بتسريع هيكلة شبكة الواد الحار + صور

حرر بتاريخ من طرف

يحتج عشرات المواطنين في هذه الأثناء من صباح يومه الخميس 16 نونبر الجاري أمام مقر جماعة سيد الزوين نواحي مراكش للتنديد بالوضعية الكارثية التي يعانون منها بسبب مشكل الصرف الصحي.

وحمل المحتجون لافتة مرصعة بعبارة “سكان سيد الزوين يطالبون بتسريع هيكلة الصرف الصحي بتراب المركز الحضري لجماعة سيد الزوين الذي تتخبط ساكنته في مشاكل تصريف المياه العادمة.

وندد مواطنون بعجز المجالس الجماعية المتعاقبة على تدبير الشأن المحلي في إخراج مشروع هيكلة شبكة الصرف الصحي إلى حيز الوجود، نظرا لعدم قدرتها على توفير حصتها في الغلاف المالي للمشروع، علما أن تدبير هذا القطاع تم تفويته الى المكتب الوطني للماء الصالح للشرب منذ بداية الألفية الثالثة أي لما ينهاز 14 عاما.

وقالت مصادر من داخل الوقفة لـ”كشـ24″ إن شقيق النائبة الرابعة لرئيس المجلس الجماعي تحرّش بالمحتجين وحاول استفزازهم من خلال رشقهم بعبارات السب والشتم ومحاولة عرقلة الطريق بواسطة سيارته.

وتجدر الإشارة إلى السواد الأعظم من ساكنة المركز الحضري لجماعة سيد الزوين يعانون الأمرين مع قاذورات المياه العادمة بسبب عدم ربط منازلهم بشبكة الصرف الصحي، رغم أن العديد منهم شيد منازل وفق تصاميم حديثة بعد أداء رسوم و واجبات تظاهي مثيلاتها في المدن المجهزة بشبكات التطهير.
 

يذكر أن النائب الثاني لرئيس جماعة سيد الزوين والذي يمثل أكثر الدوائر تضررا من غياب شبكة الواد الحار، كان قد تقدم بمقترح خلال دورة أكتوبر من أجل تحويل مبالغ مالية من الاعتماد المخصص لمشروع الصحي الصحي من أجل اقتناء سيارة علما أن الجماعة تتوفر على ثلاث سيارات للمصلحة الجماعية بينها واحد رباعية الدفع يتم استغلالها في اللأغراض والمآرب الشخصية وفق نشطاء سياسيين وحقوقيين، وهي النقطة التي أشعلت دورة أكتوبر التي تحولت جلستها الأولى إلى مواجهات انتهت في مخفر الدرك الملكي بسبب الرفض الشديد الذي قوبل به المقترح.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة