عائلة ميّت تزعم سماع صوته داخل قبره والقضية تستنفر أمن القنيطرة

حرر بتاريخ من طرف

شهدت مقبرة “الرضوان” في القنيطرة، زوال اليوم الجمعة 31 دجنبر الجاري، حالة استنفار أمني، وذلك بعدما زعم أفراد أسرة سماع صوت والدهم المدفون منذ سبعة أيام أثناء زيارتهم لقبره.

واستنفرت الواقعة، السلطات الأمنية التي دخلت على الخط، حيث تنتظر موافقة الأسرة من أجل فتح القبر للتأكد من صحة ما يروج، وهو القرار الذي رفضته الأسرة.

فتحت للسلطات الأمنية تحقيقا للكشف عن هوية الجهة، التي قامت بالشروع في نبش القبر بطريقة غير قانونية بمجرد شيوع الخبر المزعوم.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة