ظهور تراخي لدى مصلين يهدد بتعرضهم للاصابة بكورونا

حرر بتاريخ من طرف

رغم كل التنبيهات والتدابير المشددة التي يتم تطبيقها من طرف القيمين على المساجد بمختلف منطاق المملكة، في إطار إجراءات الحد والوقاية من انتشار كورونا وسط المصلين، إلا أن بعض السلوكات المعزولة، تهدد بتعريص مصلين لخطر الاصابة بكورونا، ونقل العدوى لذويهم.

وحسب ما عاينته “كشـ24″، فإن بعض المصلين يرتكبون خطأ فادحا، من خلال إستعمال نفس الكيس الذي توضع فيه النعال لوضع زربية الصلاة بعد الخروج من المسجد، حيث تكون الزربية فوق الاكتاف كطقس شبه معتاد لدى المصلين قبل ولوج المسجد، ويتم وضع الاحذية والنعال في الاكياس المحمولة من طرف المصلين قبيل ولوج بيوت الله، الا انه ومباشرة بعد الخروج من المسجد يتم تلقائيا من طرف البعض، وضع زربية الصلاة في نفس الكيس الذي كانت فيه النعال، وهو أمر خطير وجب الانتباه اليه، على إعتبار امكانية حمل الاحذية والنعال للفيروس.

ومعلوم ان من بين التدابير الوقائية تخصيص معدات لتقعيم النعال والاحذية في مداخل المقاولات والمتاجر والادارات وغيرها ، وهو ما يؤكد ان الاحذية و النعال ناقل مؤكد وخطير للفيروس، ما يستوجب معه تخصيص كيس خاص لها، وعدم وضع زربيات الصلاة في نفس الاكياس بعد الصلاة لان الوجه يلامس هذه الزرابي خلال الصلاة ما يسهل التعرض للاصابة بالعدوى.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة