ضباط فرنسيون يدربون سلاح المدفعية المغربي على مدافع قيصر

حرر بتاريخ من طرف

ذكرت تقارير اخبارية، ان ضباط فرنسيين نظموا، مؤخرا، دورة تكوينية لفائدة ضباط سلاح المدفعية التابع للقوات المسلحة الملكية المغربية حول خلفية دخول مدافع قيصر الفرنسية للخدمة في سلاح المشاة المغربي.

وتسلمت القوات المسلحة الملكية، في الأسابيع الماضية، شحنة عسكرية مكونة من 36 مدفع هاوتزر ذاتي الحركة من شركة Arquus الفرنسية، والمعروف إعلاميا بمدفع قيصر، والذي بإمكانه إطلاق مقذوفات على مسافة 50 كيلومتر، حيث يعتبر هذا الطراز من أكثر مدافع الهاوتزر تقدمًا وقوة في العالم.

وأضافت التقارير ذاتها، أن هذه الصفقة عقدت بين الجانبين في 2020، في مقابل 230 مليون يورو، حيث أكد المغرب ، بحسب مقال نشر في مجلة القوات المسلحة الملكية المغربية ، عدد غشت – شتنبر 2020 ، استحواذه على مدافع فرنسية الصنع، عبارة عن مدافع هاوتزر ذاتية الدفع عيار 155 ملم 6 × 6. مدفع ذاتي الدفع، تعتمد على هيكل شاحنة Sherpa 6×6 الذي تصنعه الشركة الفرنسية أركوس.

وظهرت الصور الأولى لمدافع قيصر المغربية، في تقرير بثته قناة “بي إف إم” التلفزيونية الفرنسية، حيث ظهرت مدافع الهاوتزر التي تم تجميعها بالفعل في ورشة Nexter Systems – الشركة المصنعة. وتعد مدافع هاوتزر قيصر ذاتية الدفع، المحمولة على شاحنات متحركة، أقل تكلفة في الإنتاج، إضافة إلى قدرتها على أداء نفس المهام، مقارنة مع أنظمة المدفعية التقليدية.

وتستخدم أنظمة هاوتزر المدفعية كأسلحة للدعم القتالي، حيث توفر عادة النيران غير المباشرة، ولكن إذا لزم الأمر، فإن لديها أيضا القدرة على إطلاق النار مباشرة. وتم تطوير بعض مدافع “هاوتزر” بميزة التلقيم الذاتي. وتلعب “هاوتزر” في المعارك الحديثة أدوارا مهمة، نظرا لسهولة حركتها عقب إطلاق النار، ثم الابتعاد فورا من موقعها حتى تتجنب نيران بطاريات المدفعية المضادة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة