صحيفة هنغارية: المغرب بلد مستقر وآمن ومن أكثر البلدان انفتاحا

حرر بتاريخ من طرف

كتبت صحيفة “نيبسزافا” أن المغرب “بلد مستقر وآمن ومعتدل، ومن أكثر البلدان انفتاحا في منطقته الجغرافية” .

وأبرزت الصحيفة ،في مقال نشرته هذا الأسبوع ، أن المغرب “بلد مستقر ومن الدول الأكثر انفتاحا واعتدالا في منطقته الجغرافية ، ومشهود له بالتشبث بقيم التسامح وضمان التعايش بين مختلف الديانات والثقافات كما أن المغرب بلد يعد من بين أهم الوجهات السياحية الآمنة “.

وبخصوص الجانب الأمني والتعاون الدولي المغربي في هذا المجال ، أكدت الصحيفة أن المملكة “تعد حليفا استراتيجيا للدول الأوروبية كما للولايات المتحدة في الحرب ضد الإرهاب”، مشيرة الى أن الأجهزة الأمنية المغربية ساعدت الكثير من الدول ،مثل إسبانيا وفرنسا وألمانيا ،في مكافحة الإرهاب والتطرف ومواجهة التهديدات الأمنية وتجنب وقوع الكثير من المآسي .

وأضافت الصحيفة أن المغرب ،وكذلك هنغاريا ،تعتبران من الدول الأعضاء الأكثر نشاطا ضمن التحالف الدولي لمكافحة تنظيم داعش ،وهو ما تم تأكيده ب”الواقع الملموس” .

وحسب الصحيفة الهنغارية ، فقد عرف المغرب في السنوات الأخيرة ب”استراتيجيته الاستباقية في مواجهة التطرف الديني” ،تتضمن برامج لتكوين الأئمة والمرشدين والمرشدات الدينيين ومقاربات توعوية وتربوية وأخرى أمنية ،وهو ما يعتبر نموذجا مهما يجب السير على منواله لضمان الأمن الروحي ولمكافحة كل أشكال التطرف والتعصب الديني.

وأشارت الصحيفة الى أن تصنيف وزارة الشؤون الخارجية الهنغارية الأخير يعتبر المغرب “وجهة سياحية آمنة بالنسبة لمواطني البلاد “.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة