شهر بعد خروجه من السجن.. بائع معجون يستأنف نشاطه رغم إستياء الساكنة

حرر بتاريخ من طرف

تعيش ساكنة درب البوهالي بمقاطعة سيدي يوسف بن علي بمراكش، على وقع الاستياء بسبب إستئناف أحد مروجي المعجون لنشاطه بعد اسابيع قليلة من مغادرته للسجن.

وحسب اتصالات مواطنين بـ “كشـ24″، فإن بائع المعجون المعروف بدرب البوهالي لم يمضي بعد عن خروجه من السجن شهر واحد، حتى عاود استئناف نشاطه الاجرامي، بعدما ارتاحت الساكنة منه، حيث عاد لازعاج الساكنة المتخوفة من سقوط ابناءها في براثن الادمان.

ووفق المصادر ذاتها، فإن المرء يجد صعوبة في التنقل من باب بيته إذا أراد أن يخرج منه او يدخل، حيث يتجمع الشباب المدمنون أمام أبواب المنازل بدراجاتهم النارية، علما أن الحي ضيق، ما يحرج خصوصا النساء خلال هذه التجمعات، التي يقف وراءها بائع المعجون العائد لنشاطه المحظور.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة