“شغب الملاعب”.. روح الرياضة تنتصر في المباراة بين المغرب الفاسي والوداد البيضاوي

حرر بتاريخ من طرف

كشـ24

حققت المباراة التي جمعت مساء اليوم الأربعاء، بين المغرب الفاسي والوداد الرياضي الاستثناء في الأيام الأخيرة، وانتهت بانتصار الروح الرياضية. المباراة التي انهت بالتعادل صفر لمثله، والتي حضره عدد كبير من مشجعي الفريقين قارب الـ50 ألف متفرج، لم تسجل قبلاها ولا بعدها أي أحداث شغب من شأنها أن تعكر صفو لقاء لعب فيه الفريقان الكرة في الملعب، دون تشنج أو رهان على استعراض العضلات من أجل صنع الإنجاز.

وشهدت مختلف الشوارع المؤدية إلى المركب الرياضي الحسن الثاني بالمدينة، تعزيزات أمنية. وحضر الاستنفار الأمني طيلة المباراة وبعدها. وغادر المتفرجون الذين غصت بهم مدرجات الملعب بانسيابية غير مألوفة في الآونة الأخيرة في ملاعب الرياضة بالمغرب.

وأبدع أنصار كلا الفريقين في صنع صور الدعم بشكل راقي، بعيدا عن أحداث أدت في الآونة الأخيرة إلى وفيات وإصابات كثيرة وأسفرت كذلك عن عدد المتابعات في حالة اعتقال.

ولم يسجل من حوادث غير عادية في هذا العرس الكروي سوى حادثة سير في الطريق السيار أدت إلى إصابات في صفوف مجموعة من مشجعي فريق الوداد البيضاوي. وكان التمرين بالنسبة لفريق المغرب الفاسي محطة أساسية في مواصلة المسار نحو التألق واستعادة الأمجاد بعد خفوت استمر لعدة. كما كانت المباراة مناسبة لفريق الوداد الرياضي للحفاظ على الصدارة في قائمة التنافس الوطني.

ويرتقب خلال الدورة المقبلة أن يستقبل فريق المغرب الفاسي فريق أولمبيك آسفي. أما نادي الوداد الرياضي فيرتقب أن يستقبل في ميدانه فريق أولمبيك خريبكة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة