شرطي يطلق الرصاص لإيقاف “مجرم” عرّض رجال الأمن للخطر

حرر بتاريخ من طرف

علم لدى ولاية أمن العيون أن شرطيا ينتمي لفرقة الأبحاث والتدخلات اضطر، مساء الأربعاء 09 يناير، لاستخدام سلاحه الوظيفي مطلقا رصاصة تحذيرية من أجل السيطرة على شخص من ذوي السوابق القضائية العديدة، ومبحوث عنه من أجل جرائم تتعلق بالضرب والجرح باستعمال السلاح الأبيض، وذلك بعدما عرّض حياة المواطنين ورجال الشرطة لخطر جدي ووشيك باستعمال السلاح الأبيض.

وأوضح بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن دورية للشرطة كانت قد تدخلت من أجل توقيف المشتبه فيه بمنزله بحي الوحدة، حيث عمد رفقة أربعة من مرافقيه إلى مواجهة عناصر الشرطة ورشقهم بالحجارة، وهو ما اضطر معه موظف الشرطة لإطلاق رصاصة تحذيرية، مكنت من ردع المشتبه فيهم، قبل أن يتم توقيفهم لاحقا بحي القدس بنفس المدينة.

وقد تم، يضيف البلاغ، وضع المشتبه فيهم تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تجريه المصلحة الولائية للشرطة القضائية تحت إشراف النيابة العامة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة