شرطي بفاس يشهر سلاحه الناري لتوقيف ثلاثة أشخاص خرقوا حالة الطوارئ

حرر بتاريخ من طرف

اضطر موظف شرطة يعمل بولاية أمن فاس، فجر اليوم السبت، لإشهار سلاحه الوظيفي دون اللجوء لاستعماله، وذلك لتوقيف ثلاثة أشخاص من ذوي السوابق القضائية، تتراوح أعمارهم ما بين 26 و35 سنة، والذين كانوا في حالة سكر متقدمة وعرّضوا المواطنين وعناصر الشرطة لتهديد جدي وخطير بواسطة السلاح الأبيض.

وكانت قاعة القيادة والتنسيق بولاية أمن فاس قد تلقت إشعارا حول قيام أشخاص في حالة سكر متقدمة بخرق حالة الطوارئ الصحية وإحداث الفوضى بحي بنسودة، مما استدعى تدخل أقرب دورية للشرطة التي واجهها المشتبه فيهم بمقاومة عنيفة، وهو الأمر الذي اضطر مقدم الشرطة لإشهار سلاحه الوظيفي بشكل احترازي مكّن من ضبط المعنيين بالأمر وحجز سلاحين أبيضين كانا بحوزتهم.

وقالت ولاية أمن فاس إنه تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهم تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة