شتم وسم وتبادل للضرب والجرح …قربالة بالمجلس الجماعي لمراكش … وهذه قصة ماوقع

حرر بتاريخ من طرف

شتم وسم وتبادل للضرب والجرح ...قربالة بالمجلس الجماعي لمراكش ... وهذه قصة ماوقع
وتعود الفوضى لجلسات المجلس الجماعي لمدينة مراكش، حيث كانت قاعة الجلسات بمقر المجلس عشية يومه الاثنين 2 دجنبر الجاري وخلال انعقاد أشغال لجنة توزيع الدعم الخاص بالجمعيات والتي ترأسها “لحويدق” ، مسرحا لمباراة ملاكمة بين كل من “محمد ايت بويدو” عن حزب الاتحاد الدستوري، و”سفيان بنخالتي” من حزب الإصابة والمعاصرة.

الشجار الذي تطور الى تبادل للضرب بواسطة قنينات الماء ثم الى التقاذف ب”ميكروفونات”قاعة الاجتماعات، اندلع بسبب الدعم المقدم الى إحدى جمعيات المجتمع المدني بحي جيليز.

وفي اتصال هاتفي ل”كش24″ بمحمد ايت بويدو أوضح خلاله :”أنا كنت كندافع على جمعية لم تستفد من دعم المجلس خلال السنة الماضية، وهذا من حقي لكن بنخالتي شتمني بكلمات نابية، قبل ان ينهال علي بالضرب بواسطة ميكروفون القاعة أمام أنظار الجميع.

وفي ذات السياق وفي اتصاله ب”كش24″ كذب سفيان بنخالتي ما جاء في تصريح ايت بويدو، مؤكدا ان ايت بويدو هو الذي بادر الى شتمه عندما قال :” أنتما لمقدمين كتخذوا غير 20 درهم، في إشارة الى والدي الذي كان عون سلطة يضيف بنخالتي ل”كش24″.

الى ذالك علمت “كش24″ ان محمد ايت بويدو يرقد باحدى المصحات الخاصة بحي جيليز، بعدما أجرى بعد الفحوصات بمستشفى ابن طفيل، فيما أكد مصدر مقرب من سفيان بنخالتي ل”كش24” ان الأخير يرقد باحدى المصحات الخاصة بالحي الشتوي بجيليز.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة