شباط يتهم قادة حزب الاستقلال بـ”بيع” فاس لحزب العدالة والتنمية

حرر بتاريخ من طرف

في سعي حثيث منه لتبرير مغادرته لحزب الاستقلال، وخلافاته السابقة مع قادة الحزب، وما ارتبط بها من رفضه الترشح للانتخابات الجماعية بلائحة “الميزان”، ومغادرته في اتجاه حزب جبهة القوى الديمقراطية، يواصل شباط توجيه انتقاداته لنزار البركة وأعضاء اللجنة التنفيذية، حيث أشار، في أحد لقاءاته التواصلية بحي المسيرة بمنطقة زواغة ـ بنسودة التي ينحدر منها والتي يعول على أصوات ساكنتها، إن حزب الاستقلال باع مدينة فاس لحزب العدالة والتنمية. وأشار إلى أنه غير مستعد لمد اليد لحزب “المصباح”، لأنه سبب تدهور الأوضاع. وذكر بأن العمدة الأزمي لم يترشح للانتخابات الجماعية لأنه ليست لديه الجرأة لتقديم الحصيلة.

وتحدث، في المقابل، عن إنجازات كبيرة في عهده، حيث عرف العقار انتعاشة كبيرة، وتم تبسيط المساطر الإدارية للبناء، حسب تعبيره. ووعد باسترجاع هذه “الأمجاد” إذا ما تم التصويت لفائدته للوصول إلى رئاسة المجلس الجماعي.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة