شباط: نحن مستعدون للتضحية من أجل تحرير حزب الاستقلال من “الطغاة”

حرر بتاريخ من طرف

عبر حميد شباط، الأمين العام السابق لحزب الاستقلال والعمدة السابق لحزب الاستقلال، مساء اليوم الجمعة، في بث مباشر عبر صفحته الرسمية على الفايسبوك، أي قرار لتعيين مرشحين للانتخابات القادمة بمدينة فاس.

وقال إنه لن يتم قبول أي مرشح خارج الفروع وخارج التصويت من قبل قواعد الحزب بالمدينة. ووصف شباط ما يجري في حزب علال الفاسي باللخبطة.

وكانت اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال قد قررت حل فروع الحزب بمدينة فاس وقررت تعيين حميد فتاح، من قيادات الحزب المقربة لنزار البركة، الأمين العام الحالي، للإشراف على تدبير مرحلة الفراغ والإشراف على الانتخابات.

ويعتبر هذا الرد المباشر أول رد من قبل شباط على قرار اللجنة التنفيذية. ويؤشر هذا الوضع لتحول كبير في الأزمة الداخلية التي يعيشها الحزب بالمدينة.

ووصف شباط الذين يقفون وراء اتخاذ هذا القرار بالحاقدين، وبالأشخاص الذين يريدون الانتقام. وقال إنه “مستعد للتضحية”.

وانتقد أداء اللجنة التنفيذية، كما انتقد طريقة تدبيرها لملف الانتخابات، وأشار إلى أنها لم تستشر مع الفروع والهياكل ولا مع المستشارين ورؤساء الجماعات. كما اتهمها باللجوء إلى مرشحين خارج الحزب، وإقصاء الطاقات الاستقلالية.

وتحدث عن وجود قوة خارقة أورد بأنها تتحكم في الحزب، واعتبر بأنه مستعد رفقة أنصاره لتحرير الحزب ممن أسماهم بالطغاة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة