شاهد الحالة الكارثية لأبقار كانت موجهة للاستهلاك بالرحامنة

حرر بتاريخ من طرف

تمكنت عناصر الدرك الملكي بـ”حد راس العين” إقليم الرحامنة ظهر أول أمس الخميس سابع فبراير الجاري، من اعتقال جزّاريْنِ متلبسين بذبح بقرتين بدوار أولاد مطاعية بجماعة الجعيدات التي اكتشِفَت بها بؤرة للحمى القلاعية، حيث داهمت منزل أحد الموقوفيْن وقامت بحجز البقرتين اللتين تفوح منهما رائحة كريهة إلى جانب المعدات الخاصة بالجزّارين اللذان يزاولان نشاطهما بالأسواق الأسبوعية بإقليم الرحامنة، فيما لم لا تستبعد مصادر “كشـ24″، أن تكون البقرتين مصابتين بالحمى القلاعية في انتظار تقرير المصالح البيطرية التابعة للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية باقليم الرحامنة.

وقد تم اقتياد الموقوفين اللذين تتراوح أعمارهما ما بين 30 و40 عاما الى مركز الدرك الملكي بحد راس العين، حيث تم وضعهما رهن تدابير الحراسة النظرية في انتظار عرضهما على النيابة العامة، فيما أكد مواطنون من المنطقة للجريدة بأن العديد من رؤوس الأبقار تم اتلافها قبل أيام بسبب اصابتها بالحمى القلاعية بجماعة الجعيدات، وسط مخاوف من لجوء البعض الى ذبحها بطريقة سرية لتسويق لحومها.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة