شاب يختار الإنتحار بطريقة مؤلمة ضواحي آسفي

حرر بتاريخ من طرف

أقدم شاب، على وضع حد لحياته شنقا بمنزل أسرته في دوار “أولاد صيف” بجماعة البخاتي التابعة لإقليم آسفي، لأسباب ما تزال مجهولة فتحت بشأنها مصالح الدرك الملكي تحقيقا.

وعُثر على الشاب البالغ من العمر 17  سنة، مساء أمس الأحد، جثة هامدة معلّقة إلى حبل في مقر سكناه، من طرف أسرته التي عملت على إخطار السلطات المحلية والدركية.

وقامت عناصر القسم الجنائي بالمركز الترابي للدرك الملكي بآسفي بمعاينة جثة الهالك، ونقلها عبر سيارة نقل الأموات نحو مستودع الأموات قصد إخضاعها للتشريح الطبي لتحديد الأسباب الحقيقية للوفاة، تنفيذا لتعليمات النيابة العامة المختصة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة