سياسي مصري أدين بتهمة النصب بمراكش يعلن مولاة مجلسه للبوليساريو

حرر بتاريخ من طرف

أعلنت المجلس السياسي للمعارضة المصرية في جنيف، إعترافه بما يدعى بـ”الجمهورية الصحروية”، عبر وثيقة صادرة عنه مساء الخميس 13 دجنبر.

وجاء في بيان للمجلس السياسي للمعارضة المصرية، أنه يدعم “الشعب الصحراوي” و”تقرير المصير”، حسب الوثيقة المنشورة، مشيرا الى ان القرار لا رجعة فيه، وقد تم تبليغه لمختلف وسائل الاعلام ورئاسة الجمهورية “الوهمية” .

و يشار ان المجلس المذكور تأسس سنة 2008 ويرأسه عادل محمد السامولي المولود بالمغرب، والمقيم حاليا بسويسر، والذي كان مرشحا للرئاسيات المصرية سنة 2012.

وكان محمد عادل السامولي الذي سبق أن أُدين من طرف المحكمة الإبتدائية لمراكش بتهم تتعلق بالنصب، وحُكم بشهر سجنا نافذا سنة 2014، قد أعلن في وقت سابق عن مواقف موالية للوحدة الترابية للمملكة وعن نيته تأسيس إتحاد دولي لدعم الصحراء المغربية وسبتة ومليلية، قبل ان يغير مواقفه بشكل ملتبس، علما ان قراره يبقى صوريا و دون قيمة تذكر.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة