سيارات الفورمولا الكهربائية في حلة جديدة بسباق مراكش

حرر بتاريخ من طرف

مع افتتاح الموسم الجديد في مدينة الرياض بالمملكة العربية السعودية، تظهر الفورمولا إي من جديد جرأتها وعزمها القوي على التواجد في جميع القارات … وهذا دليل على أن ثورة السيارات الكهربائية لن تستثني أي بلد!

وستحتضن مدينة مراكش مطلع سنة2019 فعاليات سباق سيارات الفورمولا الكهربائية للسنة الثالثة على التوالي!

في يوم 12 يناير من السنة المقبلة، سيحظى مضمار مولاي الحسن لسباق السيارات بمراكش، بشرف احتضان الجولة الثانية من الموسم 2018/2019، مع العديد من الانشطة الترفيهية الممتعة والمستجدات لهذا الموسم الخامس من سباق السيارات الفورمولا إي، الذي من شأنه ان يحدث طفرة نوعية في عالم رياضة السيارات!

وتشهد بطولة سيارات الفورمولا الكهربائية ثورة حقيقية على مختلف الأصعدة. فالتدافع والمنافسة الشرسة بين مدن جديدة تطمح الى الفوز بشرف احتضان بطولة سباقات السيارات الكهربائية بالكامل والتي تجري أطوارها في قلب المدن. وفي هذا الإطار، من المنتظر اكتشاف سيارة سباق جديدة، جين-2، والتي تشكل تطورا نوعيا بالمقارنة مع الجيل السابق من السيارات.

مما لا شك فيه أن من أهم مستجدات الموسم القادم سيتمثل في وصول سيارة سباق جديدة، GEN 2 جين-2 التي تم عرضها مؤخرا في معرض جنيف للسيارات. فهي تشكل ثورة حقيقية في عالم سيارات الفورمولا إي، لأن هذه السيارة جين-2، إلى جانب تصميمها المبتكر جداً، ستسمح للسائقين و رعاة السباقات باستعمال سيارة واحدة فقط على طول السباق بأكمله ! حيث سيتم زيادة مدة السباق إلى 45 دقيقة + 1 لفة بسيارة واحدة. مع استقلالية اكثر للازدواجية بالمقارنة مع السيارات المستعملة في المواسم الماضية، فهذه السيارة النارية تتوفر على سرعة قصوى قد تصل الى 250 كيلوواط، مع 200 كيلوواط متاحة خلال السباق، و لها سرعة قصوى تبلغ 280 كلم / ساعة. كما أن وزنها الأدنى يبلغ 900 كجم (سابقا 880 كجم) ، بما في ذلك السائق والبطارية الجديدة التي يبلغ وزنها 385 كجم.

من بين اهم مستجدات موسم 2019 تتمثل في وضع الهجوم ، والذي يتيح لكل متسابق الحصول على قوة إضافية! لتفعيل هذا الوضع الذي يشبه ألعاب الفيديو، يتعين على السائقين تسليح سيارتهم وترك خط السباق وعبور منطقة التفعيل. كمكافأة على السير على خط أبطأ ، سيتمكنون من تجميع 25 كيلوواط إضافية. سوف يمتلك السائقون سرعة إضافية يمكنهم استخدامها لبضع لفات عندما يريدون مهاجمة الخصم أو الحفاظ على الامتياز في حالة تلقي الهجوم من الخصم …

سيتم تثبيت وضع الهجوم هذا والإشارة إليه على المنعطف رقم 3 في حلبة السباق على مقربة من E-Village قرية مقر البطولة (منطقة مخصصة للمشجّعين وأسرهم )، حيث يتم تثبيت منصة جديدة من أجل متعة اكبر للجمهور.

وبمناسبة عطلة نهاية الأسبوع الاحتفالية، يحتضن مضمار مولاي الحسن لسباق السيارات بمراكش العديد من الأنشطة ، مثل ألعاب الدراجة النارية الكهربائية مع جوليان دوبونت داخل أسوار قرية مقر البطولة. و الحال أن المتفرجين الذين تتراوح اعمارهم بين 7-77 سنة سوف يجدون الفرصة المواتية للاستمتاع باجواء احتفالية سواء من خلال المشاركة الفعلية في العديد من الأنشطة مثل أجهزة محاكاة القيادة، أو قيادة عربات كهربائية أو حتى من خلال استكشاف المضمار عبر القيام بجولة على متن الدراجة الهوائية !

اما بالنسبة للعروض ، فقد تم وضع العديد من المنصات والشاشات العملاقة لتمكين المتفرجين من مشاهدة كل صغيرة و كبيرة عن المنافسة، و قد تم طرح التذاكر للبيع على الموقع الإلكتروني للجائزة الكبرى لمراكش، بالاضافة الى المتجر الرسمي الموجود في المركز التجاري المزار في مراكش.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة