الخميس 22 فبراير 2024, 15:33

منوعات

سمكة تنهي حياة رجل برازيلي بشكل “مأساوي”


كشـ24 نشر في: 5 فبراير 2024

توفي رجل برازيلي يُدعى ماغنو سيرجيو غوميز بشكل مأساوي بعد تناول سمكة منتفخة سامة تحتوي على سم يكفي لقتل 30 شخصا، وفق ما نقلت صحيفة "نيويورك بوست".

وتحدثت ميريان غوميز لوبيز، شقيقة المتوفى، عن الحادث المأساوي الذي وقع في منطقة إسبيريتو سانتا قائلة: "لم يقم ماغنو(46 عاما) بتنظيف السمكة المنتفخة من قبل".

وبحسب ما ورد، فقد قدم صديق هذا الطبق "القاتل" إلى ماغنو كهدية، على الرغم من أن مصدرها الدقيق لا يزال غير واضح.

ويقال إن البرازيل موطن لـ20 نوعا من الأسماك المنتفخة، المعروفة أيضا باسم السمكة المنتفخة، فيما يعيش عشرات منها في إسبيريتو سانتا.

وعلى الرغم من عدم التعامل مع هذه الأنواع من قبل، إلا أن البرازيلي وصديقه قاما بتقطيع السمكة وإزالة الكبد منها ثم غليها وأكلها مع عصير الليمون.

وبعد أقل من ساعة، أصيب كل من ماغنو وصديقه بحالة خطيرة، إذ وصفت أخته المذهولة: "بدأ ماغنو يشعر بالخدر في فمه".

وتوجه بنفسه إلى المستشفى، وعندها انتشر الخدر تعرض لسكتة قلبية لمدة 8 دقائق.

وذكرت المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض أن ماغنو كان يعاني على وجه التحديد من آثار التيترودوتوكسين، وهو سم قوي للغاية ينشأ في الكبد والغدد التناسلية للأسماك المنتفخة والأنواع البحرية الأخرى.

وتستخدمه السمكة المنتفخة (للسم) لردع الحيوانات المفترسة، وهذا السم أكثر فتكًا بأكثر من 1000 مرة من السيانيد، وهو بدون ترياق معروف، وعند تناوله بكميات كبيرة، فإنه يتداخل مع "نقل الإشارات من الأعصاب إلى العضلات" ويشل العضلات، مما قد يؤدي إلى الوفاة.

وكشفت ميريان أنه تم تنبيب شقيقها ووضعه على أجهزة دعم الحياة ولكن دون جدوى، وتوفي بعد أن أمضى 35 يوما في المستشفى، أصيب خلالها نظامه بالشلل بسبب السم.

وأوضحت الشقيقة المكلومة قائلة: "أخبر الأطباء عائلتنا أنه توفي بسبب التسمم، الذي وصل بسرعة إلى رأسه..بعد ثلاثة أيام من دخوله المستشفى، أصيب بعدة نوبات، مما أثر بشكل كبير على دماغه، ولم يترك فرصة كبيرة للشفاء".

وبأعجوبة، نجا صديق ماغنو، لكنه يعاني من مشكلة في ساقيه، حيث قالت ميريان: "إنه لا يمشي بشكل جيد..لقد تأثر عصبيا، لكنه يتعافى".

ومن المثير للاهتمام أن السمك المنتفخ الخام يعتبر طعاما شهيا في اليابان، حيث يُعرف محليا باسم "فوغو"، ونظرا لطبيعة الطبق الخطيرة، يُسمح فقط لطهاة الفوغو المرخصين بإعداده.

المصدر: "نيويورك بوست"

توفي رجل برازيلي يُدعى ماغنو سيرجيو غوميز بشكل مأساوي بعد تناول سمكة منتفخة سامة تحتوي على سم يكفي لقتل 30 شخصا، وفق ما نقلت صحيفة "نيويورك بوست".

وتحدثت ميريان غوميز لوبيز، شقيقة المتوفى، عن الحادث المأساوي الذي وقع في منطقة إسبيريتو سانتا قائلة: "لم يقم ماغنو(46 عاما) بتنظيف السمكة المنتفخة من قبل".

وبحسب ما ورد، فقد قدم صديق هذا الطبق "القاتل" إلى ماغنو كهدية، على الرغم من أن مصدرها الدقيق لا يزال غير واضح.

ويقال إن البرازيل موطن لـ20 نوعا من الأسماك المنتفخة، المعروفة أيضا باسم السمكة المنتفخة، فيما يعيش عشرات منها في إسبيريتو سانتا.

وعلى الرغم من عدم التعامل مع هذه الأنواع من قبل، إلا أن البرازيلي وصديقه قاما بتقطيع السمكة وإزالة الكبد منها ثم غليها وأكلها مع عصير الليمون.

وبعد أقل من ساعة، أصيب كل من ماغنو وصديقه بحالة خطيرة، إذ وصفت أخته المذهولة: "بدأ ماغنو يشعر بالخدر في فمه".

وتوجه بنفسه إلى المستشفى، وعندها انتشر الخدر تعرض لسكتة قلبية لمدة 8 دقائق.

وذكرت المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض أن ماغنو كان يعاني على وجه التحديد من آثار التيترودوتوكسين، وهو سم قوي للغاية ينشأ في الكبد والغدد التناسلية للأسماك المنتفخة والأنواع البحرية الأخرى.

وتستخدمه السمكة المنتفخة (للسم) لردع الحيوانات المفترسة، وهذا السم أكثر فتكًا بأكثر من 1000 مرة من السيانيد، وهو بدون ترياق معروف، وعند تناوله بكميات كبيرة، فإنه يتداخل مع "نقل الإشارات من الأعصاب إلى العضلات" ويشل العضلات، مما قد يؤدي إلى الوفاة.

وكشفت ميريان أنه تم تنبيب شقيقها ووضعه على أجهزة دعم الحياة ولكن دون جدوى، وتوفي بعد أن أمضى 35 يوما في المستشفى، أصيب خلالها نظامه بالشلل بسبب السم.

وأوضحت الشقيقة المكلومة قائلة: "أخبر الأطباء عائلتنا أنه توفي بسبب التسمم، الذي وصل بسرعة إلى رأسه..بعد ثلاثة أيام من دخوله المستشفى، أصيب بعدة نوبات، مما أثر بشكل كبير على دماغه، ولم يترك فرصة كبيرة للشفاء".

وبأعجوبة، نجا صديق ماغنو، لكنه يعاني من مشكلة في ساقيه، حيث قالت ميريان: "إنه لا يمشي بشكل جيد..لقد تأثر عصبيا، لكنه يتعافى".

ومن المثير للاهتمام أن السمك المنتفخ الخام يعتبر طعاما شهيا في اليابان، حيث يُعرف محليا باسم "فوغو"، ونظرا لطبيعة الطبق الخطيرة، يُسمح فقط لطهاة الفوغو المرخصين بإعداده.

المصدر: "نيويورك بوست"



اقرأ أيضاً
اليك ‫الفرق بين الانطوائي والانتقائي
هل تساءلت يومًا عن النمط الشخصي الذي تنتمي إليه؟ في هذا المقال سنوضح الفرق بين الشخصيات الانتقائية والانطوائية، و أهم سمات كل نمط. الشخصية هي مزيج من الخصائص والصفات التي تحدد نمط سلوك وتفكير الفرد. وتختلف الشخصيات بناءً على العديد من العوامل، مثل الوراثة والبيئة والتجارب الشخصية. والفرق بين الانطوائي والانتقائي كنماذج للشخصيات، فبالنسبة للشخصية الانطوائية، فهي تتسم بالاستمتاع بالوحدة، والاندماج الداخلي، والاهتمام بالتفاصيل. بينما الشخصية الانتقائية فهي شخصية اجتماعية، تتسم fالنشاط، والانفتاح والطموح. سمات الشخص الانطوائي معنى انطوائي يشير إلى السمات التي تكون شائعة بين الأشخاص الذين يفضلون الانعزال أو الاستمتاع بالوقت الذي يقضونه بمفردهم، إليك بعض سمات الشخصية الانطوائية: الاستمتاع بالوحدة الاندماج الداخلي الاهتمام بالتفاصيل الحساسية العاطفية الانتقائية في التواصل الاجتماعي الإبداع والتفكير العميق سمات الشخص الانتقائي سمات الشخصية الانتقائية تتضمن مجموعة من الصفات والسمات التي تميز الأفراد الذين ينتمون إلى هذه الفئة. وإليك بعض سمات الشخصية الانتقائية: الاجتماعية النشاط الطموح التكيف الاجتماعي الشخصية الساحرة القدرة على التعاون الانفتاح و أخيرا، ان الشخصية ليست ثابتة تمامًا، ويمكن للأفراد أن يظهروا سماتٍ من كلا النمطين في آن واحد. المصدر : ليالينا
منوعات

عادات عليك تجنبها لتعزيز فرص النجاح
تحقيق النجاح في الحياة يتطلب جهدًا وتفانيًا كبيرين، ومن المهم تجنب بعض العادات السلبية التي قد تعوق هذا التحقيق. لهذا اليك بعض العادات التي يجب عليك تجنبها لتعزيز فرص النجاح: التسويف: التسويف يشكل عائقًا كبيرًا أمام تحقيق الأهداف. العمل الجاد وإدارة الوقت بفعالية يمكن أن تسهم في تفادي هذه العادة الضارة. سوء تحديد الأهداف: وضع أهداف واضحة وقابلة للتحقيق يسهم في توجيه الجهود نحو تحقيق الرغبات والطموحات. عدم تحسين الذات: الاستمرار في تطوير المهارات الشخصية والمهنية يعزز النمو الشخصي ويسهم في تحقيق النجاح. عدم الثقة وعدم المخاطرة: القدرة على التحمل وخوض تحديات جديدة تعزز النمو الشخصي وتفتح أبواب الفرص. اجتذاب الطاقة السلبية: التفكير الإيجابي والاقتران بأشخاص إيجابيين يعززان النجاح ويساعدان على تحقيق الأهداف. مشاكل أكثر من الحلول: التركيز على الحلول بدلاً من التركيز على المشاكل يساهم في تخطي الصعاب وتحقيق النجاح. خشية النقد: التعامل بشكل إيجابي مع الانتقادات واستخدامها كفرصة للتحسين يعزز من القدرة على التعامل مع التحديات. عدم التعلم من الأخطاء: تحويل الأخطاء إلى فرص للتعلم يسهم في تجنب تكرارها ويساعد على النمو الشخصي والمهني. المصدر : العربية
منوعات

روائح يمكنها أن تساعد في التغلب على الاكتئاب.. فما هي؟
اكتشف علماء من جامعة بيتسبرغ أن الروائح أكثر فعالية من الكلمات في إثارة الذكريات الإيجابية، ما قد يساعد المصابين بالاكتئاب على الخروج من أنماط التفكير السلبية. وقام العلماء بتعريض 32 شخصا تتراوح أعمارهم بين 18 و55 عاما يعانون من اضطراب الاكتئاب الشديد إلى 12 رائحة في قوارير غير شفافة. وشملت الروائح القهوة المطحونة وزيت جوز الهند ومسحوق الكمون والنبيذ الأحمر ومستخلص الفانيليا والقرنفل وملمع الأحذية وزيت البرتقال الأساسي والكاتشب وحتى رائحة مرهم "فيكس فابوراب". وبعد شم القوارير، طلب علماء الأعصاب من المشاركين أن يتذكروا ذكرى معينة وما إذا كانت جيدة أم سيئة. وقالت كيمبرلي يونغ، المؤلفة الرئيسية للدراسة التي نشرت في JAMA Network Open، وهي باحثة في علم الأعصاب وأستاذة مساعدة في الطب النفسي في كلية الطب بجامعة بيتسبرغ، إن الأشخاص المكتئبين الذين شموا روائح مألوفة كانوا أكثر ميلا لتذكر ذكرى أو حدث معين، مثل وجودهم في مقهى قبل أسبوع، على عكس الذاكرة الأكثر عمومية عن ذهابهم إلى المقهى في وقت ما من حياتهم. وعند مقارنتها بإشارات الكلمات، تثير الروائح ذكريات تبدو أكثر "حيوية وحقيقية". وأضافت يونغ: "كان من المفاجئ بالنسبة لي أنه لم يفكر أحد في النظر إلى استرجاع الذاكرة لدى المصابين بالاكتئاب باستخدام إشارات الرائحة من قبل". وأوضحت أن تنشيط جزء من الدماغ يسمى اللوزة الدماغية، والذي يتحكم في استجابة "المواجهة أو الهروب"، يساعد في التذكر لأن اللوزة الدماغية توجه الانتباه إلى أحداث معينة. من المحتمل أن تحفز الروائح اللوزة الدماغية من خلال الوصلات العصبية في البصلة الشمية، وهي كتلة من الأنسجة العصبية المرتبطة بحاسة الشم. وتابعت أن المصابين بالاكتئاب يبلغون عن صعوبة في تذكر ذكريات معينة من سيراتهم الذاتية. ونظرا لأن يونغ تعلم أن الرائحة يمكن أن تثير ذكريات سعيدة لدى غير المصابين بالاكتئاب، فقد قررت دراسة الشم واسترجاع الذاكرة لدى المصابين بالاكتئاب. وقالت يونغ إن تحسين الذاكرة لدى المصابين بالاكتئاب يمكن أن يساعدهم على الشفاء بشكل أسرع. وكشفت أنه "إذا قمنا بتحسين الذاكرة، فيمكننا تحسين حل المشكلات وتنظيم العواطف والمشكلات الوظيفية الأخرى التي يعاني منها المصابون بالاكتئاب في كثير من الأحيان". وتخطط يونغ لاستخدام ماسح ضوئي للدماغ في المستقبل لإثبات نظريتها القائلة بأن الروائح تتفاعل مع اللوزة الدماغية للأشخاص المكتئبين. المصدر: نيويورك بوست
منوعات

TikTok يظهر في نظارات آبل الذكية الجديدة
أعلن القائمون على تطبيقات TikTok أنهم طوروا تطبيقا جديدا مخصصا للعمل مع نظارات Vision Pro الجديدة من آبل. وتبعا للمعلومات المتوفرة فإن التطبيق الجديد سيمنح المستخدمين تجربة أكثر متعة في مشاهدة محتوى TikTok من خلال نظارات Vision Pro، إذ تم نقل شريط التحكم وزر"الإعجاب" ليظهرا خارج الشاشة من خلال النظارات، للحصول على تجربة فيديو ممتعة، كما أن شريط التعليقات بات يظهر على جانبي الشاشة في التطبيق. ويوفر التطبيق للمستخدمين إمكانية مشاهدة التعليقات ومقاطع الفيديو بوقت واحد بطريقة مميزة ثلاثية الأبعاد، كما يوفر إمكانية مشاهدة الفيديوهات من مواقع مختلفة مثل Yosemite. وأشار الخبراء في TikTok إلى أن التعديلات التي أدخلت على التطبيق صممت لتكون مناسبة لمستخدمي Apple Vision Pro، كما أن أيقونات "الملف الشخصي" والتعليقات وأدوات التحكم بالصوت باتت تظهر على الجانب الأيمن من الشاشة أيضا. المصدر: ferra.ru
منوعات

خطة إنشاء حظيرة لـ30 ألف قرد للأبحاث بأمريكا تثير ردودا عنيفة
تواجه خطة إنشاء أكبر حظيرة لتربية القرود للأبحاث الطبية في الولايات المتحدة ردود فعل غاضبة بين جماعات حقوق الحيوان. وسيضم المجمع المترامي الأطراف الذي تبلغ مساحته 200 فدان عددا كبيرا بشكل غير عادي من القرود، والتي سيتم بعد ذلك إرسالها إلى الجامعات وشركات الأدوية لإجراء البحوث الطبية. وعلى مدى السنوات العشرين المقبلة، ستقوم المنشأة بتجميع نحو 30 ألف قرد من قرود المكاك طويل الذيل، وهو نوع موطنه جنوب شرق آسيا، في هياكل واسعة تشبه الحظيرة في بينبريدج، في جورجيا، التي يبلغ عدد سكانها البشري 14 ألفا فقط. وقالت شركة Safer Human Medicine التي تقف وراء "مدينة القرود" الجديدة التي تبلغ تكلفتها 396 مليون دولار، إن القرود سيتم الاحتفاظ بها في ظروف آمنة للغاية، ولن تنشر المرض في المنطقة المحلية وسيتم إطعامها بمنتجات محلية طازجة. وأضافت الشركة في رسالة مفتوحة إلى السكان تضمنت صورة ساخرة لقرود تقفز بفرح مع الألعاب في غرفة شبيهة بالشقة مليئة بالضوء: "نحن جميعا نعتمد على هذه الرئيسيات المهمة لإنقاذ حياة أحبائنا وأنفسنا". لكن الخطة تواجه معارضة شرسة، حيث دعا بعض سكان بينبريدج السلطات المحلية إلى منع بناء المدينة المقترحة للرئيسيات. وقال تيد لي، أحد سكان المنطقة: "إنها أنواع غازية، ويبلغ عددها 30 ألفا، وقد تغمرنا القرود". وأضاف ديفيد باربر، الذي سيعيش على بعد 400 قدم فقط من المنشأة الجديدة: "لا أعتقد أن أي شخص يرغب في وجود 30 ألف قرد في البيت المجاور". وتطالب جماعات حقوق الحيوان أيضا بإلغاء الخطة، بحجة أن تربية الرئيسيات لإجراء الاختبارات الطبية أمر قاس ولا يقدم فائدة تذكر في التوصل إلى علاجات جديدة للبشر بسبب الاختلافات بين الأنواع. وأشارت كاثلين كونلي، نائب رئيس قضايا البحوث الحيوانية في جمعية الرفق بالحيوان: "إن هذه الخطوة لا تهدد بقاء هذه الرئيسيات في البرية فحسب، بل إنها تديم دورة يجب أن نكسرها. إننا نحث المسؤولين المحليين على رفض اقتراح بناء هذه المنشأة ونحث الحكومة الفيدرالية على إعطاء الأولوية للعلم الذي سينقذ حياة البشر والحيوانات في نهاية المطاف". ووفقا للخبراء، فإن الغالبية العظمى من الاختبارات الطبية على الحيوانات تشمل القوارض، حيث يحتاج نحو 1% منها فقط إلى الرئيسيات، ولكن ممارسة إجراء التجارب على أقرب أقرباء البشر كانت مثيرة للجدل لفترة طويلة. وقالت المعاهد الوطنية للصحة في عام 2015 إنها لن تدعم بعد الآن البحوث الطبية الحيوية على الشمبانزي، ودعت مجموعات الرعاية الاجتماعية إلى فرض حظر أوسع إلى جانب التحول إلى أساليب بديلة، مثل استخدام التكنولوجيا الجديدة مثل الذكاء الاصطناعي. وما يزال نحو 70 ألف قرد يُستخدم سنويا في جميع أنحاء الولايات المتحدة في اختبارات علاجات الأمراض المعدية، والشيخوخة، والحالات العصبية مثل مرض باركنسون، مع تحذير الباحثين من انخفاض عدد الرئيسيات المتاحة للاختبارات في الولايات المتحدة. وقالت مؤسسة "الطب البشري الآمن" إن مدينتها الصغيرة المخصصة للقرود ستساعد في التخفيف من حدة هذه المشكلة، مع توفير أكثر من 260 فرصة عمل محلية لرعاية السكان الجدد، والتي لن يتم أخذها من البرية. وحصلت المنشأة في البداية على إعفاءات ضريبية قبل البناء، على الرغم من أنه تم سحبها الآن قبل قرار السلطات المحلية بشأن السماح بالمشروع. وقالت منظمة الطب البشري الأكثر أمانا إنها ستواصل خطة احتواء القرود حتى من دون الإعفاءات الضريبية. المصدر: ذي غارديان
منوعات

5 أشياء لا يجب أن تتحملها المرأة في علاقة
أحيانًا يحجب الحب العلامات التي تدل على أنك في علاقة سامة، قد نمنح أحيانًا تصاريح للأفراد الذين نهتم بهم، ولكن هناك بعض العادات التي لا ينبغي عليك قبولها في أي علاقة. كثيرًا ما تقع السيدات في فخ تجاهل أخطاء شريك الحياة معينة في علاقاتهم لأنهم يخشون أن يكونوا وحدهم أو أن يكون لديهم مشاعر قوية تجاه شخص ما والخوف من البعد عنه، ولكن بغض النظر عما تتقبلينه من الشخص الذي تحبينه، إلا أننا بحاجة إلى أن نحظى بالاحترام والحب في العلاقة، تذكري أن الاحترام دائمًا يأتي أولاً في العلاقة بغض النظر عمن تحب أو كيف تحب. فرض السيطرة في العلاقة يحاول الأشخاص المتحكمون دائمًا التقليل من ثقتك بنفسك وإحباطك، سواء في السر أو في الأماكن العامة. يبدو أنهم يحاولون تسليط الضوء على أوجه القصور لديك وجعلك تشعرين بالوعي الذاتي تجاه السلبيات الخاصة بك. سيحاولون السيطرة عليك وفقًا لأذواقهم ورغباتهم. قد يرغبون أيضًا في تتبع مكانك ومع من أنت في جميع الأوقات. الشعور الدائم بالشك من الشريك الشعور بالشك يحدث إذا بدأ شريكك في وضع الأشياء التي قلتها أو فعلتها موضع شك من خلال الادعاء بأنها لم تحدث، فهذا مؤشر على أنه يضايقك. يحاول شريكك عادةً اكتساب القوة والتأثير عليك من خلال تشويه الواقع وإجبارك على التساؤل عن أخطائك وسلبياتك فقط. الإساءة اللفظية والجسدية في العلاقة تُعرِّف محاولات ترويعك أو السيطرة عليك أو عزلك الإساءة العاطفية. قد يستخدم شريكك مجموعة متنوعة من العبارات أو السلوكيات للتلاعب بك والتهديد والسيطرة عليك. هذه كلها سلوكيات محظورة. يمكن أن تكون الإساءة موجهة إليك، ولكن يمكن أيضًا أن تكون موجهة إلى أشياء أو أشخاص مهمين لك. عدم الاحترام في العلاقة تتميز الحدود غير الصحية بعدم احترام قيمك الخاصة وقيم الآخرين ورغباتهم واحتياجاتهم وقيودهم. إذا تجاوز شريكك حدودك باستمرار، أو كان غير راغب في مناقشة الحدود معك بشكل متبادل، أو لاحظت أن شريكك يزعجك بالذنب ويخزيك حتى لوجود حدود، فمن المحتمل أن تكون علاقتك غير مرغوب فيها للغاية ويمكن أن تصبح مسيئة إذا كان شريكك تستمر السلوكيات وتتصاعد. العزلة الاجتماعية في العلاقة الزوجية إنها علامة حمراء إذا كان شريكك يفرض بصرامة من تقضي وقتك معه. يجب ألا تنعزل عن أصدقائك وعائلتك لأن شريكك غير مرتاح وغير سعيد معك في قضاء الوقت مع الآخرين. لا تدعهم يعزلونك عن الأفراد الذين يمكنهم كشف السمية في علاقاتك. لا تتسامحي مع أي شيء يجعلك تشعرين بالنقص. يمكن أن يكون لعلاقة سامة تأثير على صحتك العقلية وكيف ترى العالم. تحديد السلوكيات العنيفة هو الخطوة الأولى نحو الحماية الذاتية. المصدر : ليالينا
منوعات

الذكاء الاصطناعي يكشف وجه أعتى قاتل متسلسل في القرن الـ19
كشف الذكاء الاصطناعي وجه القاتل المتسلسل "جاك السفاح"، أعتى مجرم عرفه العالم في القرن التاسع عشر. وتأتي هذه الصور التي تم إنشاؤها مؤخرًا بواسطة الذكاء الاصطناعي بفضل جهود جيف ليهي (63 عاما)، المفتون بالقاتل المتسلسل لدرجة أنه أنتج مسلسلا قصيرا عن "جاك السفاح" في عام 2011. والآن، وبعد مرور 13 عاما، تمكن ليهي من تكوين صورة لما يمكن أن يكون عليه شكل السفاح، والذي يبدو رجلا نبيلا يتمتع بطاقة مغرية وعين جامحة. واستخدم ليهي، من كارمارثين في ويلز، الذكاء الاصطناعي لإنشاء وجه آرون كوسمينسكي، المشتبه به المعروف باسم "جاك السفاح". وكان كوزمينسكي حلاقا بولندي المولد، وكان يعمل في وايت تشابل في الطرف الشرقي من لندن عندما وقعت جرائم القتل القتل الفظيعة في القرن التاسع عشر. وقد أطلق عليه الخبراء لقب "السفاح"، على الرغم من عدم إثبات إدانته مطلقا. واستخدم ليهي برنامج Midjourney وصور أقارب كوزمينسكي لبناء الصورة. وقال: "إنه لأمر مدهش أن نحصل أخيرا على صورة له. لقد فوجئت بمدى روعة الصور. لم تكن هناك صورة له على الإطلاق، وهذا أفضل ما سنحصل عليه على الإطلاق. ومن المثير جدا أن نضع أخيرا وجها للقاتل المتسلسل الأكثر شهرة في العالم". وأوضح جيف أنه قام باستخدام صورتين لأخت كوزمينسكي، ماتيلدا، وواحدة لعمه وأخرى لأحد أقربائه. مضيفا أنه كان لديه صورة لأحد أصهاره أيضا، موضحا: "كانت العائلات مرتبطة بشكل وثيق – أبناء العمومة يتزوجون لأجيال – لذلك كان هذا مفيدا". وأصبح ليهي، وهو جد لثلاثة أطفال، مفتونا بقضية السفاح عندما كان في العاشرة من عمره عندما اصطحبته عمته في جولة في منطقة إيست إند. وقتل قاتل متسلسل مجهول البغايا في عام 1888 عن طريق قطع حناجرهن وتشويه بطونهن. وجاء اسم "جاك السفاح" (Jack the Ripper) من رسالة كتبها شخص يعلن مسؤوليته عن عمليات القتل وبمرور الوقت، ارتبطت العديد من الأسماء بجرائم القتل تلك على مر السنين، بما في ذلك أفراد من العائلة المالكة البريطانية ومؤلفون وفنانون. لكن كوسمينسكي كان المشتبه به الأبرز. ويُعتقد أن السفاح ربما كان رجلا متعلما من الطبقة العليا وكان على الأرجح يعمل في وظيفة ثابتة. وتم إدخال كوسمينسكي في مصحة للأمراض العقلية في أوائل تسعينيات القرن التاسع عشر، وفقا للمعلومات الموجودة على الإنترنت. وتوفي في المستشفى عام 1919 عن عمر يناهز 53 عاما.   نيويورك بوست
منوعات

انضم إلى المحادثة
التعليقات
ستعلق بإسم guest
(تغيير)

1000 حرف متبقي
جميع التعليقات

لا توجد تعليقات لهذا المنشور

الطقس

°
°

أوقات الصلاة

الخميس 22 فبراير 2024
الصبح
الظهر
العصر
المغرب
العشاء

صيدليات الحراسة