سقوط مدوي للعثماني في الانتخابات التشريعية بدائرة المحيط بالرباط

حرر بتاريخ من طرف

ضربة موجعة تلقاها حزب العدالة والتنمية بإخفاق أمينه العام في الحصول على مقعد برلماني عن دائرة المحيط بالرباط، حيث فشل العثماني في الفوز بأحد المقاعد الأربعة بدائرة المحيط، في مقابل فوز مرشحي أحزاب التجمع الوطني للأحرار والأصالة والمعاصرة والاستقلال والحركة الشعبية.

وخسر العثماني الانتخابات بفارق أقل من 300 صوت عن الحركة الشعبية التي حلت رابعة في دائرة الرباط المحيط، حيث كان البيجيدي يحصد مقعدين بكل سهولة في الدائرة المذكورة.

و فازت أحزاب التجمع الوطني للأحرار والأصالة والمعاصرة والاستقلال والحركة الشعبية بالمقاعد الأربعة المتبارى عليها في دائرة المحيط بعمالة الرباط، وذلك برسم الانتخابات التشريعية لثامن شتنبر 2021، وفق النتائج المؤقتة إلى حين انعقاد لجنة الإحصاء.

وحسب معطيات لولاية الرباط-سلا-القنيطرة، فقد تصدر حزب التجمع الوطني للأحرار هذه النتائج بحصوله على 15 ألف و884 صوت (مقعد واحد)، فيما حصل حزب الأصالة والمعاصرة على 6953 صوت (مقعد واحد). وحزب الاستقلال على 4499 صوت ومقعد واحد، أما حزب الحركة الشعبية، فقد حصل على 4295 صوت (مقعد واحد).

وكان عدد الترشيحات برسم دائرة المحيط قد بلغ 19 ترشيحا، من أجل التباري حول المقاعد الأربعة المخصصة لهذه الدائرة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة