سفيان البحري يروج لأخبار كاذبة ويبيع المواطنين آمالا زائفة + صورة

حرر بتاريخ من طرف

في الوقت الذي تحذر فيه السلطات المغربية من نشر أخبار زائفة، في هذه الفترة، خصوصا فيما يتعلق بالقرارات التي تتخذها السلطات، سقط سفيان البحري المعروف بنشر أخبار تتعلق بالملك، في المحظور بعدما نشر تدوينة يتحدث فيها عن أوامر ملكية، تفيد إضافة 48 ساعة بهدف إعطاء فرصة جديدة للتنقل من وإلى المدن التي أعلنت وزارتي الداخلية والصحة عن عدم التنقل من وإليها بسبب عدم استقرار الحالة الوبائية بها.

التدوينة التي نشرها سفيان البحري، والتي تدخل في إطار الأخبار الزائفة، انتشرت على نطاق واسع عبر مواقع التواصل الإجتماعي، وأعطت أملا لعدد كبير من المواطنين، الذين يرغبون في السفر لقضاء العيد رفقة ذويهم، قبل أن يعود إلى حذفها بعدما تيقن أن مضمونها لا أساس له من الصحة، وهو الامر الذي أكده وزير الصحة خالد أيت الطالب اليوم الإثنين 27 يوليوز الجاري، خلال ندوة صحفية.

وكانت السلطات أكدت في العديد من المناسبات، انها لن تتوانى في اللجوء إلى المتابعة القضائية، في حق كل من سولت له نفسه الترويج للأخبار الزائفة في هاته الظرفية الحساسة التي تمر منها بلادنا، كما وقع مع اليوتيوبر المغربية المسماة “مي نعيمة”، وحالات أخرى توبعت بتهمة نشر اخبار زائفة، ما يطرح السؤال: هل ستتعامل السلطات مع سفيان البحري بنفس الطريقة؟ علما انه يدير صفحة للملك محمد السادس، ووظف اسمه في التدوينة المعنية.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة