سجين يقود عصابة من داخل زنزانته بالهاتف ويسطو على مال قريبه

حرر بتاريخ من طرف

بعد أن بقيت على إنهاء عقوبته نصف سنة بداخل أسوار سجن آيت ملول، قاده حظه العاثر على اكتشاف أمره وشركائه الثمانية بعد أن نفذوا عملية سطو على فيلا في ملكية ابن أخ المعتقل،انتهت باعتقال ثلاثة من شركائه فيما حررت مذكرة بحث على خمسة آخرين

العم الذي يقضي عقوبته بالسجن، كشفت التحقيقات التي باشرتها مصالح الشرطة القضائية بانزكان،بأنه الرأس المدبر لعملية السطو المسلح الذي استهدف بها، مؤخراً، أحد المستثمرين بحي تاسيلا وهو ابن أخ المخطط للعملية من داخل أسوار السجن.

وكانت البداية بحسب “الأحداث المغربية” حينما تفاجأ المستثمر بثمانية ملثمين يهاجمونه وقت محاولته فتح باب الفيلا،كبلوه من يديه ورجليه، وطرحوه أرضا بمدخل مسكنه،بعدما سلبوه مفاتيح الخزانة الحديدية وتركوا ستينيا يراقبه،بينما توغلت العصابة الفيلا التي تتواجد بها عدد من نساء عائلة المستثمر،وبدأت عملية التفتيش واستجماع الحلي والمجوهرات،بينما اهتم فرد واحد كان يحمل هاتف خلوي بالقول “وي الشاف. .فين اشاف. .اوكي الشاف” كلمات كانت دليل على أن العصابة هناك من وجهها عن بعد،تم العثور بداخل الخزانة على مبلغ 40 الف درهم و 20 الف درهم أخرى عثر عليها بداخل سيارة المستثمر.

لكن الحظ العاثر خان مرة أخرى عم المستثمر، بعدما لم تجد العصابة بداخل الخزانة سوى مبلغ قليل لم يكن متوقعا بحسب الخطة القبلية،حين أودع المستثمر قبل يومين من المداهمة مبلغ 400 مليون سنتيم في البنك.

ومن حسن الصدف يوم اقتراق السرقة،أن شقيقين على غير عادتهم كانا في زيارة إلى بيت اخيهما، بعدما وجداه مكبل اليدين وبجانبه بعض أفراد العصابة،وبدأ يصيحان “الشفارا. .الشفارا ” وهو النداء الذي تنبه إليه أحد أفراد شرطة المرور كان في مهمة معاينة حادثة سير، ليحول الإتجاه صوب طالبي النجدة ويطارد أفراد العصابة بواسطة دراجته النارية تمكن في آخر المطاف من اعتقال عنصر.

وأضافت الصجيفة أن التحقيقات مع الموقوف قادت إلى إعتقال اثنين من شركائه فيما أفرزت التحريات على اماطة اللحام على الرأس المدبر للعملية وهم عم المستثمر الضحية، تمكن خلال سنوات من الاشتغال برفقة من معرفة كل تفاصيل أماكن تواجد ثروته بداخل الفيلا،وكان يحلم أن يغادر أسوار السجن ويجد بحبوحة من الأموال تنتظره، لكن الوضع انقلب على عقبيه وسيقضي عقوبة إضافية بما اقترفه في حق إبن أخيه.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة