سجناء محظوظين وآخرون يعانون الويلات بالاوداية

حرر بتاريخ من طرف

أفادت مصادر ” كشـ24 ” أن السجناء المتهمين في قضية إطلاق النار بمقهى لاكريم ، يحظون بمعاملة خاصة من إدارة المركب السجني الاوداية ، باستثناء منفذي العملية الاجرامية  الذين يتم وضعهم بغرف انفرادية . 

نفس المعاملة الخاصة  من ادارة السجن يحظى بها بعض النزلاء المنتمين للأقاليم الجنوبية . 

وعزت المصادر ذاتها ، تمتيع نزلاء معينين بمعاملة خاصة لا يعود إلى كرم الادارة ، بل إلى الاتصالات التي تجري في جنح الظلام بين بعض الموظفين و عائلات السجناء ، في الوقت الذي تتجنب ادارة المركب السجني أية مواجهة مع النزلاء الصحراويين الذين ينتظم أقاربهم في وقفات احتجاجية أمام بوابة المؤسسة للتنديد بسلوك الادارة ، قبل توجيه رسائل احتجاجية الى النسرولين بمندوبية السجون و إعادة الإدماج . 

في الوقت الذي يعاني الاحداث من معاملة قاسية ، الامر الذي اضطر بعضهم في وقت سابق إلى طعن أجسادهم احتجاجا على سوء معاملة بعض الحراس .

وعلمت ” كش 24 ” أن إدارة المركب السجني قامت بحملة داخل جناح الاحداث لقنبهم عن تقديم شكايات ضدها ، بعد الحادث الدموي الذي عرفته المؤسسة . 

وكانت إدارة المركب السجني قد أنكرت في وقت سابق ، أية معاملة قاسية مع الاحداث  من خلال بلاغ تم إرساله الى بعض المواقع الالكترونية ، يتضمن تصريحا بلغة ” تخراج العينين ” التي يتم التعامل بها مع النزلاء ، دون  تقديم حقائق عما يجري بالمؤسسة من غياب تام للإدماج ، و تعويضه بمسلسل العقاب و التنكيل .

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة