ساكنة دوار مولاي عزوز بمراكش تطالب برفع التهميش والإقصاء عنها + صور

حرر بتاريخ من طرف

يعاني دوار مولاي عزوز على بعد كيلومتر واحد من عمالة مراكش،  ، من انعدام البنية التحتية بالدوار فضلا عن عدم توفر على أبسط الولوجيات و المثمتلة في تزويد حوالي 190 عائلة بالماء الصالح لشرب و الكهرباء .

وتتساءل جمعية سبل الخير المتواجدة بالدوار ومن خلالها الساكنة عبر مراسلة معززة بالصور توصلت “كشـ24” بنسخة منها، أين وصل ملف الترحيل و الذي كان قد خرج إلى النور في عهد الوالي محمد امهيدية سنة 2011 ، حيث تم آنذاك تبني مشروع ترحيل الدوار مولاي عزوز 1 و مولاي عزوز 2 إلى حي عين سليم الذي يبعد بحوالي 4 كلم من مراكش على الطريق الرابطة بين مراكش وجماعة سيدي عبد الله غيات.

 وتضيف المراسلة، أن ساكنة دوار مولاي عزوز 1 و 2 تفاجئت بعدم تنفيذ الاتفاق، وناشدت السلطات المعنية لرفع الضرر عنها . وتمكينها من سكن لائق و شروط عيش سليمة مع تزويدها بأبسط الخدمات الضرورية، علما ان الجمعية سبق لها ان راسلت كل من والي الجهة والباشا ورئيس مجلس مقاطعة النخيل .

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة