ساكنة المسيرة 2 تطالب برفع الضرر الناتج عن فتح باب عشوائي بإعدادية مجاورة بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

راسلت جمعية التضامن المسيرة الثانية بمراكش وزير التربية الوطنية و التكوين المهني الرباط من أجل رفع الضرر الناتج عن فتح باب غير قانوني بإعدادية طه حسين بمراكش .

وتقدمت الجمعية نيابة عن الساكنة المتضررة بالمسيرة الثانية حرف ـ س ـ بشكايتها للتدخل لدى السيد مدير المؤسسات التعليمية بمراكش،  جراء فتح باب عشوائي بدون ترخيص اتجاه السكان و ذلك لدخول و خروج التلاميذ منه، في حين يخصص الباب الرئيسي للمؤسسة كمرأب لسيارات الأساتذة والمدير والموظفين وذلك لإبعاد ضجيج التلاميذ عنهم وعن سكان الفيلات المجاورة للباب الرئيسي .

وتضيف الشكاية التي توصلت “كش24” بنسخة منها ان الامر  يتسبب في معاناة يومية للسكان المتضررين من عدة تصرفات مشينة ولاأخلاقية تمارس أمام أبواب المنازل و محلات السكان من ألفاظ و عبارات نابية لا يصلح ذكرها و كلمات مخلة بالحياء على الجدران بالإضافة إلى تكسير زجاج السيارات والنوافذ وفي بعض الأحيان إحداث الفوضى والمشادات الكلامية الفاحشة مع السكان، واستقطاب أشخاص مجهولين لا علاقة لهم بالمؤسسة التعليمية بل  يصل حد الاعتداء بالسلاح الأبيض واعتراض سبيل المارة.

 وأشارت الشكاية أن عدة مراسلات وجهت إلى جميع الجهات المتخصصة في الموضوع لأجل رفع الضرر عن الساكنة المتواجدة أمام الباب المفتوح عشوائيا فعينت لجن للاطلاع والمعاينات في عين المكان، وبعد المعاينات عينت لجنة مختلطة لتنفيذ قرار إغلاق الباب المفتوح غير قانونيا فتم اعتراض و منع اللجنة من طرف المدير وللأساتذة و بعد المنع قام قائد الملحقة الإدارية المسيرة الثانية بإرسال تقرير منع اللجنة المختلطة إلى  والي ولاية مراكش آسفي تحت عدد مرجع 496 ;بتاريخ 02 ـ 11 ـ 2017 و إلى مدير المديرية الجهوية للتعليم بمراكش تحت عدد مرجع 497 بتاريخ 02 ـ 11 ـ 2011 ليتم بعت لجنة أخرى لتنفيذ قرار إغلاق الباب موضوع شكاية الضرر فتعرضت اللجنة مرة أخرى للمنع من طرف المدير والأساتذة وذلك يوم الخميس 16/11/2017 عل الساعة 11 زوالا.

وتوجهت الجمعية إثر ما سبق  بشكايتها للوزير المكلف راجية  التدخل العاجل لدى مدير المديرية الجهوية للتعليم بجهة مراكش آسفي لرفع الضرر الذي لحق الساكنة و اعادة فتح الباب الرئيسي للتلاميذ كما كان عليه من قبل.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة