سائق شاحنة يدهس قاصرا مغربيا بسبتة وتهمة الإنتقام تلاحقه

حرر بتاريخ من طرف

لقي قاصر مغربي، مساء أمس الجمعة، لحادث دهس من طرف إحدى الشاحنات بميناء سبتة المحتلة بمنطقة نقل البضائع بالميناء، حيث توفي أثناء نقله إلى المستشفى.

وحسب صحف إسبانية، اليوم السبت، فإن الطفل القاصر تعرض للدهس من طرف إحدى الشاحنات حوالي الساعة السادسة من مساء أمس، مشيرة إلى احتمالية أن يكون الحادث انتقامي بحكم أن سائق الشاحنة التي قتلت الطفل كان قد تعرض قبل الحادث بقليل لرشق بالحجارة أصيب على إثره بجرح طفيف.

وأضافت ذات المصادر أن المعطيات الأولية المتوفرة تفيد أن الطفل الضحية يبلغ من العمر 16 سنة، وأنه ينحدر من مدينة أكادير، حيث كان قد انتقل إلى سبتة لمحاولة الهجرة نحو إسبانيا.

هذا، وفتحت السلطات الإسبانية في المدينة المحتلة، تحقيقا في الموضوع، لمعرفة أسباب وملابسات الحادث، حيث ينتظر أن يتم الإستماع إلى السائق.

المصدر: وكالات

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة